اعرض المزيد

كيف ابدأ تداول العملات الرقمية وتحقيق الربح

8 mins
تم التحديث وفقاً لـ دعاء شديد

يحاول الكثير من الأشخاص تداول العملات الرقمية من أجل تحقيق الربح. وهذا بعدما نجحت العملات الرقمية في جذب إنتباه الجميع. من المؤسسات والبنوك العالمية إلى الأشخاص العاديين. فالكل الآن يريد تحقيق الربح عن طريق هذه التكنولوجيا الجديدة. ولكن الأمر ليس سهلا كما يظن الكثيرين. فكيف يمكن البدا في تداول العملات المشفرة؟ وما هي أول الخطوات اللازمة؟ هيا بنا نعرف! 

في هذا المقال 

1.ما هو تداول العملات الرقمية؟ 

2.ما هي الأصول المالية؟

3.كيف يتم تداول العملات الرقمية؟ 

4.خطوات تداول العملات الرقمية

5.التعرف على السوق وتحديد الفئة العملات التي تريد تداولها  

6.الإستعداد من أجل تداول العملات الرقمية 

7.نصائح من أجل التعامل مع بورصة تداول العملات الرقمية

ما هو تداول العملات الرقمية؟ 

أولا علينا أن نعرف ما هو التداول؟ عندما يشتري التاجر البضاعة من المصنع ثم يبيعها لك ويربح فهذا يعتبر تداولا! فالتداول يعتبر نوعا من التجارة. ولكن الفرق هو أن التاجر يبيع ويشتري البضاعة. بينما المتداول يبيع ويشتري الأصول المالية. فما هي الأصول المالية وما هي أنواعها؟ 

ما هي الأصول المالية؟

من المعروف أن النقود هي أشهر نوع من أنواع المال ولكن كيف تختلف عن المال؟ لقد ناقشنا من قبل الفارق ما بين النقود والمال ويمكنك أن تطلع على المقال من هنا

الأصول المالية مثل العملات الرقمية. يمكن تداول العملات الرقمية فهي أصول مالية.

إن الأصول المالية هي عبارة عن حزمة من الاستثمارات التي تستمد قيمتها من التعاقد الذي يتم عليها. فمثلا الأسهم في الشركة أصول مالية. كما تعتبر الشهادات البنكية ذات الفوائد أصول أيضا. ويعتبر الكثير من الأشخاص أن الأصول هي أي شيء يدر عليك الربح أو يحفظ القيمة ويزيد من حجم الثروة. وبهذه الطريقة قد تشمل الأصول أيضا المعادن النفيسة مثل الذهب والفضة والعملات الرقمية أيضا مثل بيتكوين و ايثيريوم. 

ولكن كيف يمكن تداول كل هذه الأصول؟ يتم هذا عن طريق بيع وشراء عقود خاصة بتلك الأصول. وهذه العقود المالية الورقية تمثل ملكية حصة معينة من أصل مالي ما. فمثلا قد يكون العقد يمثل حصتك من شركة ما بنسبة 1%. أو قد يكون العقد ممثل لمكيتك لأونصة من الذهب أو عملة بيتكوين واحدة. وهذا يسهل عملية التداول كثيرا على المتداولين فلا حاجة لهم لإمتلاك الأصل نفسه. فقط عقد يسمح لهم بتداول هذا الأصل. وبعد ظهور الإنترنت أصبح من الممكن تداول الأصول المالية عن طريق الإنترنت. وهذا يعني رقمنة الأصول والعقود المالية. 

وهذا يعني أنه اليوم بضغطة زر تستطيع بيع وشراء العديد من العقود والأصول المالية. وهذا هو التداول. ولكن كما قلنا فإن هناك أنوع عديدة للتداول.

أنواع التداول: 

  • تداول الفوركس أو العملات النقدية مثل اليورو والدولار والدرهم.
  • تداول الأسهم والسندات المالية في البورصات الخاصة بالشركات.
  • تداول العقود الآجلة. 
  • تداول العملات الرقمية وهو ما سيتم التركيز عليه في هذا المقال. 

كيف يتم تداول العملات الرقمية؟ 

البورصات التقليدية تتطلب تداول الأسهم والصناديق المختلفة عن طريق وسيط. عادة ما تكون شركة تداول ومضاربة broker agency. ويتم بيع وشراء الأسهم والسندات عن طريق تلك الشركات. 

ولكن مؤخرا تم إطلاق وسائط إلكترونية تستطيع إجراء أوامر البيع والشراء عن طريق الإنترنت. وقد إستفاد من هذا القرار الأشخاص العاديين. فلقد كان التداول والاستثمار محتكر عن طريق المؤسسات والهيئات الكبيرة في الماضي. وهذا نظرا لأن الأشخاص العاديين من الصعب عليهم التعاقد مع شركات المضاربة المختلفة. ولكن الآن كل ما تحتاجة هو إنشاء حساب على منصة تداول مركزية ثم تمر بإجراءات KYC وتبدأ في التداول! 

العملات الرقمية وثورة التداول الرقمي 

وقد أحدثت العملات الرقمية والتمويل اللامركزي ثورة في عالم التداول. وهذا بسبب أن طبيعة عالم البلوك تشين اللامركزية تسمح للجميع بالمشاركة فيه بدون وسيط middleman. وهذا يعني أنه لأول مرة أصبح هناك فرصة حقيقية للأشخاص العاديين في الإستثمار في أصول مالية وتحقيق الربح. ونتج عن هذا جذب سوق العملات الرقمية لكم متداولين كثر في العقد الأخير. إنتهى كل هذا بالسوق الصاعد التاريخي في عام 2021 الذي صعدت في الكثيرمن العملات أكثر من 1000 ضعف! 

كما أن سوق العملات الرقمية على عكس الأسواق الأخرى لا ينام. وليس له مواعيد عمل أو إجازات. فالبلوك تشين لا تانم ابدا ولا تنفصل عن الإنترنت والشبكة دائما حية. وهذا يعني أن اي شخص يمكن أن يتداول من أي مكان في العالم. كما أنك ستستطيع التداول سواء من خلال منصة مركزية أو لا. فيمكنك الدخول على منصات التداول اللامركزية من أجل تداول العملات الرقمية. ولن تحتاج إلى KYC فقط ستحتاج إلى محفظة رقمية مشفرة. 

خطوات تداول العملات الرقمية

من أجل تداول العملات الرقمية لديك عدة خيارات. أول هذه الخيارات هو تداول العملات الرقمية مع الآخرين. وهذا يعني أن تبيعها مباشرة للأشخاص الآخرين مباشرة بدون سوق مركزية أولامركزية. وهذا الخيار قد يعتبر غير آمن نظرا لإنتشار عمليات النصب والإحتيال. وبالتالي أفضل حل لهذا الخيار هو القيام به عن طريق منصات مركزية تشرف على العملية دون التدخل فيها. 

الحال الثاني هو تداول العملات الرقمية عن طريق المنصات المركزية المختلفة. وعلى هذه المنصات ستحتاج إلى الآتي:

  • إنشاء حساب خاص بك وتأكيد البريد الإلكتروني الخاص بك وأحيانا رقم المحمول. 
  • مشاركة بيانات تحقيق الهوية مثل البطاقة أو كشف حساب بنكي مع المنصة. 
  • الإتصال ببطاقتك البنكية التي تحمل إسمك بالمنصة. 

عليك أن تتأكد أيضا من إختيارك المنصة الصحيحة حتى لا تدخل على منصة سيئة. ويمكنك معرفة مدى ثقة مجتمع العملات الرقمية في عملة ما عن طريق كوين جيكو. فلا أحد يريد أن يترك أمواله وأصوله ومعلوماته على منصة ينتهى بها الأمر مثل منصة FTX

الحل الثالث هو تداول العملات الرقمية عن طريق المنصات اللامركزية المختلفة. وهذه المنصات بدأت في الإشتهار مؤخرا بسبب حادثة سقوط منصة FTX المركزية. وعلى هذه المنصات كل شيء يدار عن طريق العقود الذكية. وهي عبارة عن حزمة من الأكواد التي تتحكم في الأمور بدون أي تدخل بشري. ولا يمكن تعديلها أو إيقافها إلا عن طريق تصويت من الأغلبية المستخدمة للمنصة فقط. ومن أجل تداول العملات الرقمية على منصات لامركزية تحتاج إلى الآتي: 

  • الإتصال بمحفظتك الرقمية بالمنصة فلا يمكن التداول بدون محفظة رقمية مشفرة. 
  • التأكد من إستخدام الشبكة الصحيحة على المحفظة. مثلا شبكة إيثيريوم أو بوليجون ليوني سواب أو بينانس لبانكيك سواب. 
  • التأكد من وجود بعض العملات الخاصة بالشبكة على المحفظة من أجل رسوم الغاز. 

التعرف على السوق وتحديد فئة العملات التي تريد تداولها 

من أجل تداول العملات الرقمية تعرف على السوق أولا

الخطوة التالية هي أن تتعرف أكثر على سوق العملات الرقمية حتى تعرف ما الذي تريد تداوله بالضبط. وبعد هذا عليك أن تبحث أكثر عن تلك العملات من أجل التعرف على المعلومات الخاصة بالمشروع. فعادة ستواجع بعض الصعوبة من أجل الحصول على المعلومات عن المشاريع الصغيرة. فأنت ستحتاج إلى دراسة اقتصاد التوكن الخاص بالمشروع وهذا من أجل أن تعرف على سترتفع قيمة العملة فعلا أم لا. كما أنك عليك أن تعرف ما إذا كان سيأتي ضغط بيع ومن أين سيأتي هذا الضغط. فإذا كان هناك الكثير من الشركات الإستثمارية VCs تستثمر في العملة فمن الأفضل أن تأخذ حذرك. لأن هذه الشركات سوق تبيع عملاتها عند أول فرصة من أجل تحقيق ربح وتخرج من هذا الإستثمار. وقد رأينا ماذا فعل هذا في الكثير من العملات مثل سولانا وغيرها من العملات التي هبطت بشدة. 

العملة

فسوق العملات الرقمية مليئ بالفئات والتكنولوجيا المختلفة. فمثلا هناك العملات الرقمية التي تعتبر مثل النقود مثل بيتكوين ولايتكوين ومونيرو. هذه العملات هي العملات الأساسية على البلوك تشين الخاصة بها. وهي تصلح من أجل شراء وبيع السلع وحتى أنك ستجد الكثير من المتاجر في الدول المختلفة تقبلها عند الدفع. 

التوكن

هناك أيضا التوكن وهي العملات الرقمية التي تعيش على بلوك تشين ولكن ليست العملة الأساسية عليها. فمثلا عملة ماتيك الخاصة ببوليجون تعتبر توكن. وهذا لأنها موجودة على بلوك تشين ايثيريوم ولكنها ليست العملة الأساسية لها. وهذا نظرا لان ايثير هي العملة الأساسية على ايثيريوم. 

الرموز غير القابلة للاستبدال NFTs

هناك أيضا الرموز الغير قابلة للاستبدال NFTs. وهذه يوجد بها العملات الخاصة بتلك المشاريع ويمكن تداوليها. ولكن يوجد أيضا مقتنيات نادرة تكنولوجية وهي تلك الرموز المشفرة والمسجلة على البلوك تشين. يمكن شراؤها ثم بيعها على الأسواق الخاصة ببيعها مثل OPENSEA. 

العملات الخاصة بالألعاب 

هناك ما يعرف بألعاب البلوك تشين. وهي ألعاب مبنية على شبكة البلوك تشين. وعادة ما تكون هذه الألعاب مشهورة بplay to earn. فالمستخدم يلعب اللعبة من أجل الحصول على العملة الخاصة باللعبة وهكذا يتم التربح منها. ومن أشهر تلك العملات axie و Gala. 

كما ترى فهناك الكثير من الفئات للعملات الرقمية. وبالتالي من المهم عند بدأ تداول العملات الرقمية أن تحدد في أي تلك الفئات تريد أنت تتخصص. فستحتاج إلى متابعة أخبار تلك الفئة والرسوم البيانية الخاصة بها. بالإضافة إلى هذا ستحتاج أيضا للتعرف على البلوك تشين الخاصة بتلك الشبكة وربما إجراء تحليل على السلسلة لهذه البلوك تشين. وذلك حتى تعرف شيء مهم جدا وهو هل هناك ضغط كافي على هذه العملة؟ هل سيدفع هذا الضغط سعر العملة للأعلى؟ أم ان المعروض سيكون أكثر وبالتالي سينخفض السعر؟ إذا كنت تريد الاستثمار ولكن لا تعرف الفرق بينه وبين التداول فتعرف على الفارق من هنا!  

الإستعداد من أجل تداول العملات الرقمية 

الخطوة التالية هي أنك يجب أن تستعد جيدا من أجل تداول العملات. وأول ما يجب أن تعرفه هنا وتفعله هو ان تحدد إتجاه السوق العام. هل نحن في سوق هابط؟ أم في سوق صاعد؟ 

السوق الصاعد

هذا السوق يعرف أيضا bull market. وهذا السوق يكون في التريند هو الصعود للأعلى. فجميع العملات تصعد وتتضاعف قيمتها السوقية في هذا السوق. وعادة ما يصاحب هذ السوق ظروف اقتصادية تشجع على صعود الأصول المالية والإستثمارية المختلفة. فيكون التضخم منخفض وتكون الفائدة على الإقتراض منخفضة. كما أن الإنتاج ينمو وتنمو إقتصادات الدول. ولهذا السبب يتم تشجيع الإستثمار وتتلقى الكثير من العملات التمويل. ونتيجة لكل هذا فيعمم الرخاء ويصعد السوق. 

خلال هذا السوق عادة ما يكون من السهل تحقيق الربح إذا حضرت جيدا لهذا السوق عن طريق: 

  • دراسة الرسوم البيانية جيدا والشموع اليابانية ويمكنك أن تعرف أكثر من هنا.
  • تحديد العملات والفئات التي تريد تداولها. 
  • تعرفك على اقتصاد التوكن المتعلق بهذه المشاريع.
  • متابعتك لظروف الإقتصاد العالمي وتحركات الفيدرالي الأمريكي.

السوق الهابط

يعرف هذا السوق بالbear market أيضا. وهو ما يتم المرور به في جميع الأسواق منذ عام 2022. وهو يتميز بأن التريند العام يكون هابط. فجميع الأسواق تعاني من هبوط شديد منذ ديسمبر 2021 تقريبا. وعادة ما يتميز هذا السوق بإجراءات صعبة وتقشفية. تتمثل هذه الإجراءات في ارتفاع الفائدة على الإقراض وارتفاع معدلات التضخم. بالإضافة إلى هذا يكون هناك بتاطؤ في نمو الاقتصاد وانخفاض في الانتاجية وارتفاع لقيمة سندات البنوك. 

وهذا السوق عادة ما يكون قاصي جدا على العملات الرقمية نظرا لحداثة عهدها في سوق التداول. ولهذا السبب يخسر الكثير من المتداولين أموالهم في هذا السوق نظرا لإنشغالهم دائما ببيع أي تراجع يحدث في السعر. 

جهز للسوق الصاعدة في السوق الهابط من أجل تداول العملات الرقمية بنجاح

وهذا السوق يكون فرصة ممتازة عادة من أجل التجهيز للسوق الصاعد: 

  • الفرصة ستكون ممتازة في خلال هذا السوق من أجل مذاكرة التداول والإشتراك في بعض كورسات التداول الجيدة. 
  • هذا السوق مناسب من أجل التدرب على بعض إستراتيجيات التداول الحديثة بمبالبغ منخفضة. فميزة سوق العملات أن تستطيع أن تتداول بأقل من 15 دولار على الكثير من المنصات! 
  • يكون السوق مناسب جدا من أجل إجراء البحث الكثيف من أجل التعرف على مشاريع جديدة. وخصوصا المشاريع ذات القيمة السوقية الصغيرة والتي تمتلك تكنولوجيا يمكنها أن تغير العالم. 

وإذا تم فعل هذا خلال السوق الهابط عادة ما يتربح المتداول في السوق الصاعد القادم. فدائما ما يكون السوق الهابط الوقت المثالي من أجل التطوير والبناء والاستعداد وتعلم الأشياء الجديدة. 

نصائح من أجل التعامل مع بورصة تداول العملات الرقمية

هناك بعض النصائح المهمة التي ستحتاج إليها عند التعامل مع بورصة العملات الرقمية. فهذه البورصة حديثة العهد وصغيرة مقارنة بغيرها من البورصات. ويجب التعامل معها بحرص وحذر.

أول شيء يجب عليك فعله هو تنويع المحفظة الرقمية. فلا تضع كل ما تملك في سلة واحدة. وهذا لأن تلك البورصة تخمينية speculative. وهذا يعني أنه في العام القادم ربما تختفي معظم المشاريع الموجودة بها وتفشل ويظهر غيرها. فبالتالي عليك أن تنوع من إستثماراتك وعمليات التداول الخاصة بك. وهذا حتى لا تتعرض لخسارة كبيرة. ويمكنك أن تعرف أكثر عن تنويع محفظتك الرقمية من هنا.

تحلى بالصبر!

عليك أيضا أن تتحلى بالصبر ولا تتدخل أبدا في عمليات تداول لأنك تشعر بالملل. تحلى بالصبر وادخل فقط عندما تجد فرصة جيدة للتداول في السوق. المتداول لا يعرف أبدا بنسبة 100% أن عملية التداول ستفوز. وهذا أمر طبيعي في التداول نظرا لأنه فرع من فروع الاستثمار عالية الخطورة. ولكن كلما ارتفعت نسبة الفوز كلما كان أفضل. فالتداول هو عبارة عن صراع دائم ما بين جانبين. جانب يعتقد أن السعر سيرتفع وجانب متأكد من انخفاض السعر. والجانب الذي يفوز هو الذي يربح. وبالتالي عليك دائما أن تتأكد من دخولك فقط في العمليات التي أنت متأكد من نتيجتها. 

حاول أيضا أن تكون لديك إستراتيجية لوقف الخسارة. وهذا يعني أنه عندما تتعرض للخسارة فبمجرد أن يقل رأس مالك مثلا بمقدار 3-5% ستخرج من عملية التداول. فلا تعاند واعترف بالخطأ وانتقل إلى عملية التداول التالية. 

حاول أيضا أن تتجنب الرافعة المالية وتداول الهامش في البداية. فهذه العمليات ستعرضك للخسارة إذا لم تفهم كيف يمكن التعامل معها جيدا. وأخيرا لا تنسى أن تتأكد من أن التداول قانوني في دولتك حتى لا تتعرض إلى مشاكل قانونية. 

أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات. في موقع Learn غايتنا الأولى هي توفير معلومات رفيعة المستوى. فنوف المحتوى التعليمي حقه من التحديد والبحث والابتكار لنضمن تقديم كل ما هو مفيد وممتع لقرائنا. وللحفاظ على هذا المستوى والاستمرار في صنع محتوى رائع وممتع ومفيد، قد يكافئنا شركاؤنا بعمولة لذكرهم في مقالاتنا. إلا أننا نود أن نؤكد أن هذه العمولات لا تؤثر بأي شكل على نزاهتنا في صنع محتوى محايد أمين ومفيد لقرائنا الأعزاء دون تحيز أو تفضيل على الإطلاق.

yn9xyTFX.jpeg
عبدالله آل شرقي
كاتب حر اماراتي متخصص في عالم البلوك تشين والعملات الرقمية بالخليج العربي بدأ رحلته في عالم التشفير في نهاية عام 2021. ومنذ ذلك الحين وهو يسعى إلى تعليم العرب عن الكريبتو والبلوك تشين وتثقفيهم لكي يتسلحو بالعلم الكافي لإستكشاف هذا العالم المثير. عبد الله يعتبر من المستثمرين ذوي النظرة طويلة المدى في عالم الكريبتو وعادة ما يدخل في إستثمارات العملات البديلة عالية المخاطر ويبتعد عن عمليات التداول قصيرة المدى والمضاربات. ولكن هذا لا يمنعه من مشاركة علمه الغزير مع متابعيه وقرائه عن أفضل...
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/