أنظمة مدفوعات العملات الرقمية والكريبتو تخطو مسارًا سريعاً لتواكب المستقبل 

تم التحديث وفقاً لـ Doaa Shedded
الموجز
  • دور العملات الرقمية في أنظمة الدفع الحديثة 
  • تبني أنظمة مدفوعات العملات الرقمية
  • بديل مشفر لطرق الدفع التقليدية 
  • تنظيم الدفع بالعملات المشفرة 
  • Hot discussion in Telegram with traders and crypto community Join now

يشعر البعض بالخوف تجاه أنظمة مدفوعات العملات الرقمية في ظل ما يتسم به سوق صناعة الكريبتو من شتاء يصيب العملات المشفرة ولكن على ما يبدو أن الصناعة المالية لا تهتم بهذا الأمر حيث تسير بوتيرة سريعة بحسب ما ذكر ديمتري إيفانوف كبير مسؤولي التسويق بشركة كوينز بيد. 

ويرجع هذا إلى ما أحدثته الجائحة مما أدى إلى تعزيز نمو الطلب على المدفوعات الرقمية لتكون وسائل أكثر كفاءة في تسوية المعاملات اعتماداً على حلول التكنولوجيا المالية والتي تشمل التحقق من المقاييس الحيوية والمعرفات الرقمية والمعاملات التي تدعم إنترنت الأشياء والمحافظ الإلكترونية إضافة إلى طرق الدفع المدمجة مع التطبيقات الخاصة بالمراسلة الفورية. 

دور العملات الرقمية في أنظمة الدفع الحديثة 

وقد انتقد العديد من خبراء صناعة الكريبتو حيث التعبير عنها كمعاملات غير قانونية وإدراجها ضمن مخططات بونزي المزيفة وفقاعات السوق، ولكن حينما نضجت الأصول الرقمية قد بدأ الكثير في تغيير وجهة نظره تجاه هذه العملات. 

ويعد بنك جي بي مورجن الاستثماري خير مثال على هذا الأمر، وقد وصف جيمي ديمون، الرئيس التنفيذي لشركة JPM البتكوين بكونها عملة احتيالية إبان عام 2017 ولكن سعى عملاق الخدمات المصرفية إلى تغيير نظرته للعملات المشفرة حيث يضم الآن عدد كبير من الموظفين المتخصصين في التعامل مع الأصول الرقمية كما يسعى إلى ترميز الأسهم لتكون جسر عابر إلى منصات التمويل اللامركزي. 

وليست شركة JPM هي الوحيدة في تغيير وجهة نظرها ولكن قد انضم لها بنك أميركا وجولدن ساكس وبلاك روك والعديد من المؤسسات التي طورت عروضها لتتناسب مع الأصول الرقمية. 

تبني أنظمة مدفوعات العملات الرقمية

وخارج إطار وول ستريت دعمت العديد من الشركات الأصول الرقمية في المدفوعات حيث نشرت شركة ديلويت في الفترة الأخيرة استطلاعاً يعبر عن تبني التجار لمدفوعات العملات الرقمية. 

وفي استطلاع ضم 2000 من كبار المسؤولين بشركات البيع بالتجزئة بالولايات المتحدة في ديسمبر الماضي قد أوضحت النتائج أن 85٪ من المستجبين قد أعطوا الأولوية لتمكين المدفوعات بواسطة العملات المشفرة في الوقت الذي أفاد فيه نحو 75٪ ممن شملهم الاستطلاع عن خطط لقبول العملات المستقرة أو الأصول الرقمية خلال السنة الماضية. 

وفي نفس السياق، تقبل كبرى العلامات التجارية مثل مايكروسوفت وجوتشي وستاربكس وكنتاكي وبرجر كينج مدفوعات العملة المشفرة للحصول على منتجاتها وخدماتها في إطار تزايد الشركات التي تقبل مدفوعات التشفير كل يوم. 

وقد أصدرت الشركة العالمية للمدفوعات باي بال أحد خدماتها في أكتوبر 2020 والتي تسمح لمستخدميها بالولايات المتحدة الأمريكية في بيع وشراء العملات المعدنية كما تحاول فيزا وماستركارد دمج مدفوعات العملة المشفرة في أنظمتها ليبدأ المزيد من التجار في قبول الأصول الرقمية لجذب العديد من المستهلكين والسماح لهم بتسوية المعاملات اليومية عبر التشفير. 

وبالطبع يدعم المستهلكون خطوات عمالقة الدفع في اعتماد التشفير ولهذا السبب تزايد استخدام بطاقات الخصم المشفرة ووفقاً لشركة فيزا فقد بلغ معدل دوران الأصول الرقمية قيمة 2.5 مليار دولار للربع الأول من عام 2022، ليقبلها الملايين من التجار حيث تعمل بطاقات التشفير تماماً مثل بطاقات الدفع التقليدية ولكن الفرق يكون في إنفاق أصحاب الأصول الرقمية لأصولهم التي يمكن تحويلها إلى عملات ورقية. 

بديل مشفر لطرق الدفع التقليدية 

وإضافة إلى التجار والعلامات التجارية وشركات الخدمات المالية وعمالقة وول ستريت فثمة تزايد لطلب المستهلكين على العملات المشفرة بين المستهلكين، حيث أوضحت شركة ديلويت أن 96٪ من عملاء الشركات الذين شملهم الاستطلاع إلى اهتمام 64٪ منهم بهذا الأمر بشكل كبير بينما كان 32٪ يهتمون بشكل متوسط باعتماد العملات المشفرة في المدفوعات. 

وبعكس التحويلات المصرفية ومدفوعات بطاقة الائتمان فقد لا تحتاج معاملات الأصول الرقمية إلى وسيط للوصول إلى محفظة المستلم إضافة إلى التكلفة المنخفضة التي يتمتع بها المستهلكين في تسوية مدفوعاتهم اليومية بصورة شبه فورية. 

وعلى الجانب الآخر يمكن للمستهلكين الاستفادة من العملات المستقرة للتخلص من مخاطر تقلب العملات المشفرة واستخدام الشركات لخدمة معالجة العملات المشفرة التي تحول الأصول الرقمية شبه المستقرة للعملاء إلى عملة ورقية لتجنب التقلب في الأسعار. 

ماذا عن الانتقال لأنظمة الدفع بالعملات المشفرة؟

وقد انخفضت أسعار العملات الرقمية وسوق الكريبتو كثيراً مما كانت عليه في نوفمبر الماضي حيث أصبح يتم تبني العملات الرقمية بشكل أفضل من أي وقت مضى وتسارع الشركات المالية وتجار التجزئة وكبرى العلامات التجارية لتلبية الطلبات المتزايدة للمستهلكين تجاه الأصول الرقمية. 

وكما أن الانتقال إلى التشفير سيكون مفيداً ايضا على مستوى الأفراد حيث يمكن للمستثمرين استخدام أصولهم لتغطية النفقات وتحويلها إلى عملات ورقية إضافة إلى تبسيط العملة المشفرة للمدفوعات اليومية وتوفير رسوم أقل وأوقات تسوية أسرع حيث لا يتم الاعتماد على وسطاء ماليين. 

ولكن قد تحتاج الصناعة إلى المزيد من الوضوح التنظيمي وموقف إيجابي من الحكومات لسرعة انتقال مدفوعات التشفير إلى المدفوعات. 

تنظيم الدفع بالعملات المشفرة 

وثمة توجهات إيجابية للأصول الرقمية الغير منظمة في العديد من الولايات القضائية والتي افتقرت إلى الوضوح التنظيمي وفي ظل تردد الكثير من الشركات لتبني مدفوعات العملات المشفرة. 

وفي نفس السياق قد يكون الإطار التنظيمي صديقاً للعملات المشفرة حيث يتضح هذا الأمر داخل دولة الإمارات العربية المتحدة التي تعزز نمو التشفير، فقد أصدر حاكم دبي قانون الأصول الرقمية داخل الإمارة في فبراير 2022 وأسست العديد من الشركات المتخصصة في بلوك تشين مكاتبها للدخول إلى السوق المحلية وبهذا قد زاد الاعتماد على العملة المشفرة في سوق الأعمال داخل الدولة فقد أعلنت ايضا شركة العقارات داماك وطيران الإمارات عن خطط لقبول المدفوعات بواسطة الأصول الرقمية. 

وقد تم تقديم العديد من المقترحات مثل قانون الابتكار المالي في الولايات المتحدة وأسواق الاتحاد الأوروبي حيث يمكن أن تساعد هذه القوانين على إنشاء إطار حول الأصول الرقمية واعتمادها في المدفوعات. 

عن المؤلف

ديمتري إيفانوف، الرئيس التنفيذي للتسويق لنظام الدفع المشفر داخل شركة كوين بيد المقدمة لمنتجات العملات المشفرة والتي تهدف إلى تلبية الاحتياجات اليومية للعالم للاستفادة بشكل أفضل من شبكات البلوك تشين ولتطوير قطاع الأعمال. 

شاركنا برأيك عن مدفوعات العملات الرقمية كما يمكنك متابعتنا على فيسبوك وتيك توك وتويتر وانستجرام.

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.