البنك المركزي السعودي يستعين بخبير في مجال العملات الرقمية والكريبتو

تم التحديث وفقاً لـ Doaa Shedded
الموجز
  • اهتمام متزايد بصناعة العملات الرقمية والكريبتو في الرياض
  • المملكة العربية السعودية تتسم بمستقبلها الواعد في صناعة الكريبتو
  • دبي تضع إرشادات تنظيمية خاصة بصناعة الكريبتو
  • Hot discussion in Telegram with traders and crypto community Join now

تستعد المملكة العربية السعودية لمواكبة مستقبل صناعة العملات الرقمية والكريبتو فقد ركزت شركة Accenture MD على تبني العملات الرقمية المشفرة وعّين البنك المركزي السعودي العضو المنتدب السابق في شركة أكسنتشر، محسن الزهراني، لقيادة جهود البنك فيما يخص العملات الرقمية والكريبتو بحسب ما ورد عن بلومبرج، وشغل الزهراني منصبه منذ يوليو وفقاً لملفه الشخصي على الموقع المهني لينكدإن. 

وقد شغل الزهراني هذا المنصب سابقاً من مارس 2015 إلى أكتوبر 2018 حيث إدارة مبادرات خاصة بالعملات الرقمية والكريبتو للبنك المركزي. 

اهتمام متزايد بصناعة العملات الرقمية والكريبتو في الرياض

ووفقاً لما قالته بلومبرج فإن العاصمة الرياض لديها اهتماماً بمجال العملات الرقمية والكريبتو حيث تتواصل مع كبرى الشركات في الفضاء الرقمي وتدعم موقف دولة الإمارات العربية المتحدة الذي اتخذته تجاه العملات الرقمية. 

وتمثل مبادرة Aber التي تم إطلاقها في عام 2019 أحد جهود الأصول الرقمية التي سعت الدولة إلى العمل عليها، حيث إطلاق عملة رقمية مشتركة ودفتر الأستاذ الموزع بما يمثل مشروعاً تجريبياً للعملة الرقمية للبنك المركزي ثنائي الإصدار يجمع بين دولة الإمارات والبنك المركزي السعودي إضافة إلى التعاون مع ستة بنوك تجارية. 

ووفقاً لدراسة نشرها البنك السعودي والبنك الإماراتي بعد الانتهاء من البرنامج التجريبي فثمة نجاح قد صاحب هذا المشروع فقد نجح في تحقيق أهدافه الأساسية والتي تشمل استخدام حل جديد للمدفوعات عبر الحدود يتم من خلال البنوك التجارية دون الحاجة للاحتفاظ بحسابات نوسترو وتسويتها وبحسب الدراسة يعد هذا معالجة بكفاءة مع تكاليف منخفضة لآليات الدفع عبر الحدود. 

المملكة العربية السعودية تتسم بمستقبلها الواعد في صناعة الكريبتو

وعلى الجانب الآخر، تعد المملكة العربية السعودية موقع مميز يتسم بالمستقبل الواعد لشركات العملات الرقمية لكونها من أكبر الاقتصادات في الشرق الأوسط حيث بدأ بعضاً من عمالقة التشفير مثل بورصة بينانس في تطوير العلاقات داخل البلاد واتخاذ قرار بشأن توظيف بعض من الفرق المحلية. 

وفي نفس السياق، تبذل دولة الإمارات العربية المتحدة قصارى جهودها لتصبح مركزاً للعملات الرقمية ولشركات التشفير حيث منحت العديد من شركات التشفير مثل بورصات بينانس وFTX و OKX تراخيصاً كي يتمكنوا من تقديم خدماتهم فقد نقلت بورصة بينانس مقرها إلى دبي. 

دبي تضع إرشادات تنظيمية خاصة بصناعة الكريبتو

ونشرت هيئة تنظيم الأصول الرقمية في دبي إرشادات تنظيمية لتحديد القواعد الخاصة بالتسويق والإعلان للعملات المشفرة في شهر أغسطس مؤكدة أن المستخدمين لابد أن يتم تزويدهم بتفاصيل دقيقة وكاملة كي يتمكنوا من اتخاذ قرار صحيح فيما يتعلق بتعرضهم إلى الأصول الرقمية وبهذا تقطع اللوائح مرحلة كبيرة في ضمان حصول مستخدمي التشفير على المعلومات المطلوبة قبل اتخاذ قراراتهم بحسب ما ذكرت كوكيلا الاغ مؤسسة شركة كارما للاستشارات القانونية في تعليقها على القرارات الجديدة. 

للتعرف على أحدث التحليلات التي يقدمها موقع Be [In] Crypto اضغط هنا. 

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.