اعرض المزيد

كيف يؤثر تضخم أسعار العملات الرقمية على العملة ويقلل من قيمتها؟ 

6 mins
تم التحديث وفقاً لـ Mohamed CryptoPen

هناك الكثير من العوامل التي تؤثر في أسعار العملات الرقمية. وتختلف هذه العوامل على حسب أهميتها ومدى تأثيرها في أسعار العملات. بعض العوامل تؤثر بطريقة مباشرة والبعض الآخر يؤثر بطريقة غير مباشرة وعلى المدى الطويل. و تضخم العملات الرقمية هو أحد أهم العوامل التي تؤثر في مشاريع العملات الرقمية بطريقة غير مباشرة. فعادة ما يكون لهذا العامل تأثير بعيد المدى ولكنه يمكن أن يدمر المشروع أو يجعله ناجح. فما هو تضخم العملات الرقمية؟ وكيف تقضي هذه الظاهرة على الكثير من مشاريع العملات الرقمية؟ 

ما هو تضخم العملات الرقمية Token Inflation؟ 

إن كل عملة رقمية لها بلوك تشين خاصة بها تعيش عليها وتكون هي العملة الأساسية على تلك البلوك تشين. ومن المعروف أن بعض الشبكات لها نظم بيئية يوجد بها مشاريع مختلفة. هذه المشاريع أيضا تكون لها عملات رقمية ولكنها ليست العملة الأساسية للمنصة. وبالتالي تعرف هذه العملات بإسم التوكن. وقديما كان هناك حوالي 1000 عملة رقمية وتوكن ولكن بعد سنة 2017 بدأت البلوك تشين في الإنتشار. وبالتالي إنتشرت معها العملات الرقمية وحاليا هناك أكثر من 20 ألف عملة رقمية في الوجود. ولكن بعض هذه العملات إرتفع سعرها بشدة ثم سقط بعد هذا ولم يستطع إستعادة هذا الإرتفاع مرة أخرى. فما هو السر وراء هذا؟ 

يكمن السر هنا في تضخم العملات الرقمية. فالعملات الرقمية عندما يتم طرحها في الأسواق لا يتم طرحها كلها. ولكن يتم طرح جزء فقط من المخزون. وبقية المخزون يتم طرحه في الأسواق عبر فترات مختلفة. 

إذا كان المشروع قائم على آلية إثبات العمل فيتم تعدين هذه العملات. وعادة ما تكون هذه هي أفضل طريقة لمحاربة آثار التضخم السيئة على العملات الرقمية. 

أما إذا كان المشروع يعتمد على آلية إثبات الحصص فهنا لابد من وجود تصميم جيد للعملة الرقمية. وهذا من أجل أن يكون إطلاق العملة في الأسواق مبني دائما على طلب موجود يرفع من قيمتها. 

تذكرا دائما. 

ما هو تعريف التضخم؟ 

تذكر دائما أن تعريف التضخم هو زيادة العرض عن الطلب وبالتالي ينتج عن هذا قلة في قيمة المعروض. فعندما يتم طبع دولارات أكثر من المعتاد يحدث تضخم. وهذا لأن عدد الدولارات في الأسواق إنتشر ولازالت البضاعة المباعة كما هي لم تزيد. فبالتالي أصبح هناك دولارات أكثر من البضائع وبالتالي يزيد سعر البضائع. 

وبالتالي نفس المبدأ يتم تطبيقه في العملات الرقمية. فإذا كانت القيمة السوقية لمشروع ما هي 100 ألف دولار وهناك 10 آلاف عملة في هذا المشروع. فهذا يعني أن كل عملة سعرها 10 دولارات. أما إذا أصبح هناك فجأة 20 ألف عملة فسوف يصبح سعر العملة الواحدة 5 دولارات فقط. وهذا هو تأثير التضخم على العملات الرقمية. وبهذه الطريقة يكون تضخم العملات الرقمية أحد أصعب التحديات التي تواجها المشاريع المختلفة.

كيف يمكن التعرف على آليات التضخم المختلفة في العملات الرقمية؟ 

هناك آليات مختلفة للتضخم في العملات الرقمية. فكما قلنا بناء على آلية الإجماع التي يتبعها البروتوكول أو المشروع يتم تحديد هذه الآلية. 

ولكن لماذا تعتبر آلية إثبات العمل هي أفضل طريقة لكبح آثار تضخم العملات الرقمية؟ 

هذا لأن الحواسيب المختلفة التي تقوم بالتعدين تضطر إلى بذل الكثير من المجهود من أجل تعدين وإنتاج العملات الجديدة. وبالتالي لا يكون من السهل أبدا إنتاج أي عملة جديدة وطرحها في الأسواق. ومن أشهر المشاريع التي تعتمد على هذه الآلية هي بيتكوين ولايتكوين ومونيرو. ودائما ما تقدر أسعار هذه العملات بأرقام مرتفعة دائما. وهذا لأنه دائما ما يتم بذل الكثير من المجهود من أجل إنتاج هذه العملات الرقمية. 

ولكن هذا المجهود دائما يصاحبه قيمة للعملة تقدمها. والمزيج ما بين القيمة والمنفعة التي تقدمها العملة بالإضافة إلى مستوى تضخم جيد ينتج عنه سعر مرتفع دائما. 

تضخم عملة بيتكوين BTC

يمكننا أن نأخذ حالة بيتكوين كمثال لكيف يمكن أن يكون تضخم العملات الرقمية أمر جيد ويعمل في صالح المشروع. سعر عملة بيتكوين في ارتفاع مستمر منذ ظهورها في عام 2008 وحتى الآن. فلم تكن هناك لها أي قيمة عندما ظهرت ولكنها الآن تقدر ب27 ألف دولار للعملة الواحدة. وقد وصلت إلى 69 ألف دولار في عام 2021. 

ولكن لماذا حدث هذا؟ السر هنا يكمن في ما قلناه من قبل. المزيج المثالي ما بين التضخم المعقول للعملة والطلب القوي عليها. والذي ينتج عنه أن الطلب دائما ما يكون أكثر من العرض في جميع الأوقات. 

فكلما يتم تعدين عملات بيتكوين جديدة ويتم طرحها في الأسواق ينتج عن هذا زيادة في المعروض. وهذا نوع من تضخم العملات الرقمية. ولكن أيضا يزيد الطلب على بيتكوين. فبالتالي يرتفع سعرها وينتج عن هذا دائما ارتفاع مستمر في الطلب عن العرض. 

وهذا هو أكبر تحدي تواجهه مشاريع العملات الرقمية غير بيتكوين وإيثيريوم. وهو أن يكون لديها طلب أقوى من العرض. 

مشكلة تضخم العملات الرقمية في مشاريع آلية إثبات الحصص 

وجود عرض أكثر من الطلب ينتج عنه هبوط سعري شديد. ولهذا السبب إذا نظرنا على معظم الرسوم البيانية الخاصة بالعملات الرقمية البديلة سنجد أنها معظمها متشابه. فقد بدأ سعر العملة بالصعود الجنوني ثم بعد ذلك هبط بطريقة عنيفة. 

قد يكون هذا بسبب rug pull أو بسبب فشل المشروع. ولكن أغلب الظن أن هذا يحدث بسبب تضخم العملات الرقمية بطريقة سيئة. ينتج عن هذه الطريقة أن العرض يكون دائما أكثر من الطلب. وبالتالي ينهار سعر العملة. 

تخيل أن هناك عملة ذات قيمة سوقية 100 مليون دولار عن إطلاقها في السوق ومخزون مطروح 100 مليون عملة. هذه العملة على مدار أقل من سنة واحدة أصبح هناك منها 200 مليون عملة مطروحة في السوق. نسبة التضخم هذه مرتفعة جدا ولا يمكن للطلب أن ينافسها. وبالتالي النتيجة النهائية هي معروض أكثر بكثير مما يطلبه السوق. 

وما يحدث عادة في هذه الحالة هو أنه عندما يتم طرح هذه العملات في الأسواق وينخفض السعر يظن البعض أنه نتيجة لضغط سعري. بينما أنه في الواقع بسبب زيادة المخزون الكلي في السوق. فيقوم بعض المستثمرين ببيع عملاتهم نتيجة للذعر ويهبط سعر العملة أكثر وأكثر. وينتهي الحال بهذه العملة بأن تهبط القيمة السوقية إلى 50 مليون دولار ويصبح المخزون 200 مليون. فبعد أن كان سعرها 1 دولار أصبح الآن سعرها ربع دولار نتيجة للتضخم السيء الذي حدث وضغط البيع الناتج عنه. 

ضخ العملات في السوق وضغط البيع 

هناك مشكلة أخرى تواجه المشاريع المختلفة. وهي ضخ العملات في السوق Emission. فحتى إذا كان مستوى التضخم جيد ويتم ضخ العملات على مدار 40 سنة مثلا، فلازال هناك تحدي. وهو المستثمرين الأوائل في المشروع الذين قامو بتمويل المشروع وقت العروض الأولية لبيع العملات. فهؤلاء عادة ما يحملون الكثير من العملات الرقمية. 

ومن المعروف أن هذه العملات يتم غلقها في عقود ذكية. هذه العقود الذكية بعد هذا تطرح هذه العملات بطريقة آلية كل شهر أو ربع سنة إلخ إلخ. 

إذا قام هؤلاء ببيع كل ما يملكون من عملات كلما تم ضخ بعض منها في الأسواق فسينتج عن هذا تضخم سيء. هذا التضخم سوف يؤدي في النهاية إلى معروض أكثر بكثير من الطلب.

كيف يمكن البحث عن مشاريع عملات رقمية ذات مستوى تضخم جيد؟ 

من ما سبق نستنتج أنه من المهم دراسة مستوى التضخم في المشاريع قبل الإستثمار بها. وهنا يمكنك أن تاوجه عدة تحديات. 

في بعض الأحيان قد تجد مشروع ذو هدف جيد ومجتمع نشط. وأيضا تصميم جيد للمشروع وفريق مشروع نشط يعمل على تطوير المشروع بطريقة جيدة. ولكن هذا المشروع لديه مشكلة وهي أن جميع العملات سيتم ضخها في السوق في خلال 5 سنوات مثلا. ومن أشهر الأمثلة على هذا مشاريع عملة Airi و عملة Trava. 

في هذه الحالة عليك أن تعرف أن إستثمارك في هذا المشروع يعتبر مخاطرة. ولكن إذا كنت تعتقد بأن هذا المشروع سيظل موجود بعد 10 سنوات من الآن فربما تكون فكرة جيدة أن تستثمر فيه بغرض الخروج من الإسثتمار على الأقل بعد 10 سنوات. وهذا لأنه غالبا في الخمس سنوات الأولى للمشروع لن يكون هناك نمو سعري حقيقي. وهذا لأن مستوى التضخم سيكون عنيف جدا وبالتالي سيكبح أي نمو سعري. 

ولكن إذا إستطاع هذا المشروع أن يمر بسلام من هذه الفترة بعدما يتم طرح جميع العملات في الأسواق إذا كان هناك نمو مستمر فسيزيد سعر العملة حينها بقوة. 

المشاريع ذات مستوى التضخم المعتدل 

على الصعيد الآخر يمكنك أن تبحث عن مشاريع ذات مستوى تضخم معتدل. وعادة ما يكون هذا أقل من 10% سنويا. في أفضل الأحيان يكون مستوى التضخم حوالي 5% سنويا. وهذه المشاريع يمكن جدا أن تحصل منها على عائد سنوي جيد أو تستثمر بها على مدار خمس سنوات. 

وهذا لأن نمو المشروع قد يكون أكبر بكثير من التضخم السنوي الذي يواجهه. فمثلا مشروع مثل عملة INJ أو عملة FET يمكن أن يكون مثال جيد لهذا. فهذه المشاريع لا تعاني من تضخم سنوي قوي. ولكنها أيضا تنمو بطريقة قوية. ينتج عن هذا النمو وجود معروض أقل من الطلب دائما وبالتالي يزيد السعر. 

المشاريع التي ليس بها أي تضخم 

أخيرا إذا وجدت مشروع من المشاريع قد تم طرح جميع عملاته في السوق وهبط السعر نتيجة لهذا فقم بدراسته. إذا وجدت أن هدف المشروع جيد ولازال هناك مجتمع نشط للمشروع على وسائل التواصل الإجتماعي وفريق يطور المشروع باستمرار فتابع هذا المشروع. 

فأغلب الظن أن الهبوط السعري قد حدث بسبب إطلاق العملات وطرحها في الأسواق. وبالتالي بما أن جميع العملات قد تم طرحها في السوق فهذه فرصة ممتازة للإستثمار في هذا المشروع. وهذا نظرا لأن أي نمو سعري في الفترة القادمة سيكون نمو خالص من أي أضرار تضخمية. فقد تم طرح جميع العملات في الأسواق. أو على الأقل لم يعد هناك الكثير من العملات لكي يتم طرحها. وبالتالي فإن مستوى تضخم العملات الرقمية إما صفر أو قريب من الصفر. 

ولكن هذه المشاريع لا تكون منتشرة بشدة وبالتالي عليك أن تبحث عنها بنفسك. 

وإذا أردت أن تعرف أكثر عن مشاريع العملات الرقمية المختلفة فلا تنسى أن تزور موقعنا! 

أفضل منصات تداول كريبتو

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات. في موقع Learn غايتنا الأولى هي توفير معلومات رفيعة المستوى. فنوف المحتوى التعليمي حقه من التحديد والبحث والابتكار لنضمن تقديم كل ما هو مفيد وممتع لقرائنا. وللحفاظ على هذا المستوى والاستمرار في صنع محتوى رائع وممتع ومفيد، قد يكافئنا شركاؤنا بعمولة لذكرهم في مقالاتنا. إلا أننا نود أن نؤكد أن هذه العمولات لا تؤثر بأي شكل على نزاهتنا في صنع محتوى محايد أمين ومفيد لقرائنا الأعزاء دون تحيز أو تفضيل على الإطلاق.

yn9xyTFX.jpeg
عبدالله آل شرقي
كاتب حر اماراتي متخصص في عالم البلوك تشين والعملات الرقمية بالخليج العربي
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/