اعرض المزيد

أشهر أخطاء المبتدئين في الكريبتو والعملات الرقمية وكيف تتجنبها؟

10 mins
تم التحديث وفقاً لـ عبدالحكيم أبوبكر

إذا سألت معظم المبتدئين في الكريبتو والعملات الرقمية عن سبب دخولهم لهذا العالم، فغالبا ستكون الإجابة هي تحقيق الأرباح والدخل السلبي. ومع أن هناك فرص عديدة للحصول على الربح في هذا المجال، إلا أن الكثير من المبتدئين يرتكبون أخطاء كثيرة عند الدخول في المجال. فبسبب الوعود الكاذبة من قبل البعض في تحقيق الثروة السريعة وبدون أي مجهود تحدث الكثير من حالات النصب والإحتيال. ولهذا السبب سنتحدث عن أشهر أخطاء المبتدئين في الكريبتو والعملات الرقمية وكيف يمكنك تجنبها

في هذا المقال 

  1. تجاهل تعريف ويب 3 (Web3)

2. قلة الوعي بالنظام المالي التقليدي أو TradFi 

3. عدم فهم التمويل اللامركزي. 

4. عدم فهم إقتصاديات التوكن Tokenomics

5. الإستجابة لأي من الرسائل الخاصة المتعلقة بالعملات الرقمية

6. الإستثمار في المشاريع الفاشلة

7. ترك أموالك على المنصات المركزية 

8. الاستعجال  

9. عدم القيام بالبحث الخاص

تجاهل تعريف ويب 3 Web3

لكي نفهم الكريبتو والعملات الرقمية جيدا أولا علينا أن نسأل أنفسنا ما هو عالم العملات الرقمية؟ عالم العملات الرقمية هو جزء من ثورة تكنولوجية جديدة تعرف بإسم ويب3 web3. وفهمنا لهذه الثورة التكنولوجية سوف يسعادنا كثيرا على التعرف على الأخطاء التي يجب تجنبها. والمقصود بويب3 هنا هو الجيل الثالث من الويب أو شبكة الإنترنت العنكبوتية. فهذه الشبكة قد مرت بمرحتلين قبل أن تصل لهذه المرحلة.

المرحلة الأولى ويب 1 Web1 

في هذه المرحلة كانت شبكة الإنترنت عبارة عن صفحات لا يسمح للأشخاص بالتفاعل معها. فقط يمكن قراءة محتوى هذه الصفحات والتعلم منه. وليس هناك مجال لتعديل الصفحة أو حتى إنشاء الصفحة الخاصة بك. فقد كان من النادر في هذا الوقت أن تجد أحد يستطيع أن ينشيء صفحة إلكترونية على الإنترنت. وهذه الفترة كانت تتراوح ما بين 1990 إلى 2005 تقريبا. فكر في هذه المرحلة بأنك كنت مستهلك للمحتوى على الإنترنت فقط. 

المرحلة الثانية ويب2 Web2 

يعتقد الكثيرون أن الجيل الثاني من شبكة الإنترنت ويب2 web2 بدأ بظهور فيسبوك في عام 2004. وما يميز هذه الفترة من الإنترنت هو أنك لم تعد مجرد مستهلك للإنترنت. ولكنك أصبحت منتج وفي بعض الأحيان مسوق وناتج. فقد أصبح في هذه الفترة من الممكن التعديل على صفحات الويب المختلفة (فكر مثلا في ويكيبيديا). وأصبح من الإمكان إنشاء حساب على مواقع التواصل الإجتماعي والتحدث بإسمك. وهذا فتح الباب أمام حرفة جديدة وهي صناعة المتحوى والتسويق الإلكتروني. 

كما أن الشركات المختلفة في هذا الجيل جمعت المعلومات والبيانات المختلفة من الأشخاص. وهذه البيانات بعد أن تم تجميعها بدأت الشركات في بيعها للشركات المختلفة المسوقة. وهذا من أجل أن تتمكن شركات التسويق من إستهداف المستخدم بشكل أفضل عن طريق التعرف على عاداته وما يحب وما يكره.

في هذه المرحلة من الإنترنت قلت الخصوصية كثيرا بسبب ما فعلته كبرى الشركات مثل جوجل وفيسبوك وأبل. فقد أصبحت البيانات هي منجم ذهب هذا العصر. وأصبح من الممكن كسب الكثير من الربح بسبب إمتلاك البيانات وبيعها. وهذا أدى في النهاية إلى ظهور ما يعرف بويب3 web3

المرحلة الثالثة ويب3 Web3 

ويب3 Web3 هو تطور ثوري لفكرة الإقتصاد الرقمي. والذي كان قد بدأ في الظهور في وقت ويب2 web2. وفي ويب3 تصبح أنت المستهلك والمنتج والمالك أيضا. فتتميز هذه الفترة من الإنترنت بأنها تسوق للملكية والخصوصية. ففي ويب3 تصفحك للإنترنت مثلا يتم عن طريق محفظة مشفرة. ولا يظهر للمواقع المختلفة إلا عنوان مكون من عدة أحرف وأرقام. وهذا يساعد على الحفاظ على خصوصيتك. كما أن العملات الرقمية لا يمكن التحكم فيها عن طريق الأفراد والأشخاص والشركات أو الحكومات. وهي لامركزية في طبيعتها وهذا يعني أن القرار عائد إلى الأغلبية من المستخدمين في إتخاذ القرارات. هذا يعني أن الهدف من ويب 3 هو:

  • الحفاظ على الخصوصية. 
  • محاربة التسويق الإلكتروني عن طريق البيانات الشخصية للأفراد والمتاجرة بالبيانات. 
  • تطوير فكرة الملكية وإمتدادها لمرحلة الإقتصاد الرقمي والملكية الرقمية. 
  • تطوير فكرة الهوية اللامركزية الرقمية. 

وهذا هو أول الأخطاء التي يجب تجنبها عند الدخول إلى عالم الكريبتو والعملات الرقمية. وهو أن تتجاهل تعريف ويب3. فتجاهلك لهذا التعريف يجعلك عرضة للتعرض للكثير من عمليات النصب والإحتيال. كما أنك لن تفهم المبدأ الذي يقوم عليه الكثير من المشاريع في هذا المجال مما سيعرضك للكثير من عمليات الإحتيال. 

ثاني الأخطاء التي يجب تجنبها هو قلة الوعي بالنظام المالي التقليدي أو TradFi 

لقد نشأ ويب3 وعالم الكريبتو والعملات الرقمية من أجل تغيير فكرة الأشخاص عن الملكية. كما أننا أشرنا لضرورة وأهمية الملكية الرقمية واللامركزية أيضا. والهدف من هذا هو في الأصل التغيير من النظام المالي التقليدي والذي يعرف في عالم العملات المشفرة بtradfi أو traditional finance. والمشكلة في tradfi هي أن قلة من الناس تملك أغلبية الموارد ومؤسسات مركزية مثل البنوك المركزية المختلفة تتحكم في الموارد المالية. وبسبب هذا لا يحق للكثير من الأشخاص ذوي الإمكانيات المحدودة أن يستثمرو أو يتفاعلو مع هذا النظام المالي

وعدم فهم هذا النظام المالي التقليدي بكل مبادئة ومميزاته وعيوبه يعتبر أهم الأخطاء التي جيب تجنبها في عالم العملات الرقمية. فكيف ستقوم بتحسين أو بتغيير النظام المالي القائم إذا كنت لا تفهمه في الأساس؟ كما أن الكثير من مشاريع العملات الرقمية قائمة بالأساس على مباديء مأخوذة من النظام المالي التقليدي.

صورة تظهر النظام المالي التقليدي

 ومن أهم هذه المباديء هي الآتي 

العرض والطلب

هذا هو أهم مبدأ تقريبا يجب فهمه عند التعامل مع أي نظام إقتصادي. ولأن عالم العملات الرقمية قائمة على الإقتصاد الرقمي فهو يخضع لفكرة العرض والطلب بصورة كبيرة. وعدم فهم هذا المبدأ يعتبر أحد أهم الأخطاء التي يجب تجنبها عند دخول عالم الكريبتو. دائما فكر في المعروض من أي عملة وهل هناك طلب كافي عليه أم لا. فإذا كانت الإجابة لا، فلن يزيد سعر هذه العملة أبدا. فببساطة كلما كان هناك طلب أكثر على شيء ما، إرتفعت قيمته. وكلما كان هناك عرض في السوق أكثر من حاجة الأشخاص ستقل قيمة المعروض.

لاحظ كيف يتحكم تنصيف بيتكوين Bitcoin في زيادة سعرها كل أربع سنوات.

التضخم

 التضخم هو فقدان الأصل المالي لقيمته نظرا لتوفره بكثرة. وهذا يعني زيادة العرض عن طلب السوق. لاحظ أن بعض العملات تضخمية في طبيعتها مثل سولانا Solana و دوجكوين Dogecoin. وهذا يعني أنه يتم إنتاج المزيد من العملات كل عام.

الإنكماش

 هو عكس التضخم ومعناه أن تقل حاجة السوق لأصل مالي ما وبالتالي تنخفض قيمته. لاحظ أن بعض العملات إنكماشية في طبيعتها. وهذا يعني أن المخزون يقل كل سنة عن التي تسبقها. وأشهر مثال على هذا هي عملة BNB التابعة لمنصة بينانس. 

الفائدة

 تعتبر الفائدة على الإقراض والإقتراض هي أكبر متحكم في مستقبل سوق العملات الرقمية. فدائما ما يرتفع السوق عندما تقل الفائدة وينخفض عندما ترتفع. وعدم فهمك لدورات السوق أحد أكبر الأخطاء التي يجب تجنبها فورا حتى تتمكن من التعامل مع سوق العملات الرقمية. فكلما زادت الفائدة على الإتقراض، كان إقتراض الأموال صعبا وبالتالي تقل الإستثمارات. أما عندما تقل الفائدة يصبح من السهل إقتراض الأموال وتكون المخاطرة ممكنة. وهذا بسبب السيولة. 

السيولة

 يعتبر هذا هو أحد أهم المباديء في عالم العملات الرقمية. فالسيولة تتحكم في جوانب كثيرة من هذا المجال. والسيولة هي توفر كمية وفيرة من عملة ما. وتوفر السيولة عادة ما يكون شيء جيد. ولكن إذا زادت هذه السيولة عن الحد فسيؤدي هذا إلى تضخم وفقدان للقيمة. أما إذا قلت السيولة عن الحد اللازمة فقد لا تستطيع أن تحصل على قيمة أصولك. فأحد أكبر الأخطاء التي يجب تجنبها هي الدخول في إستثمارات تابعة لعملات ليس لها سيولة بالسوق. 

ثالث الأخطاء التي يجب تجنبها هي عدم فهم التمويل اللامركزي

إذا لم تفهم النظام المالي التقليدي TradFi فلن تستطيع التعامل بكفاءة مع التمويل اللامركزي DeFi. وهذا بسبب أن التمويل اللامركزي في الأساس قائم على محاولة إستبدال النظام التقليدي بنظام ثوري جديد. وهذا النظام يعتمد على تكافؤ الفرص وإعطاء الجميع فرصة الإستثمار في أصول مربحة بدون تفرقة. 

فالتمويل اللامركزي قائم بالأساس على عقود ذكية وهي عبارة عن أكواد مبرمجة ومطورة عن طريق الكومبيوتر. وهذه الأكواد لن تهتم لجنس الشخص أو عرقه أو دينه على عكس المؤسسات التي تديرها الأفراد. كام أن هذه العقود يمكن التفاعل معها بمجرد إتصالك بالبروتوكول اللامركزي عن طريق محفظة مشفرة. لا تحتاج إلى توفير وثائق شخصية عن نفسك أو الكشف عن أي معلومات حساسة تخصك. 

كما انك لا تحتاج إلى ما يعرف بcredit score أو رصيد إئتماني من أجل تحديد ما إذا كنت ستأخذ قرض أم لا. ولا تحتاج لرشوة أحد ولن تستطيع حتى إذا أردت لأن كل شيء يتم عن طريق العقد الذكي.

رابع الأخطاء التي يجب تجنبها هو عدم فهم إقتصاديات التوكن Tokenomics

هل شجعك أحد الأشخاص من قبل على الإستثمار في شيبا إينو Shiba Inu بدلا من بيتكوين Bitcoin؟ 

هل قال لك هذا الشخص بأن سعر شيبا هو أجزاء من السنت وبالتالي لديها فرصة أكبر في النمو من بيتكوين Bitcoin؟
إذا حدث معك هذا الموقف فلا تستعجب فقد مر الكثيرين به. وهو ناتج عن عدم فهمك لما يعرف بإقتصاديات التوكن tokenomics. وهذا يعتبر أحد أكبر الأخطاء التي يجب تجنبها. فلا تستثمر أبدا في العملات الرقمية بدون أن تفهم ما هي إقتصاديات التوكن. وهذا الفرع من الإقتصاد معني بدراسة الإقتصاد الخاص بالعملات الرقمية ويهتم بالآتي:

  • مخزون العملة.
  • القيمة السوقية. 
  • تخصيص العملة وتوزيعه. 
  • الجدول التضخمي أو الإنكماشي الخاص بالعملة. 
  • المعروض والمطلوب من العملة. 

هذه المصطلحات من المهم جدا معرفتها. فمثلا القيمة السوقية للعملة هي التي تحدد سعرها وليس العكس. فالسبب أن عملة شيبا لن تصل إلى 1دولار هو ان مخزونها مرتفع جدا جدا. ومن أجل وصولها إلى واحد دولار فلابد أن تصل قيمتها السوقية إلى تريليونات من الدولارات وهذا صعب الحدوث. أما لأنه هناك 21 مليون بيتكوين فقط فلهذا السبب سعرها مرتفع. كما أنه هناك طلب عليها أكثر من شيبا إينو ولهذا السبب سيستمر سعرها في الإرتفاع أكثر من شيبا. 

صورة تظهر شخص حزين بسبب إستثماره في مشاريع فاشلة

خامس الأخطاء التي يجب تجنبها هو الإستجابة لأي من الرسائل الخاصة المتعلقة بالعملات الرقمية

من الأخطاء التي يجب تجنبها نظرا لنتيجتها الكارثية هي الإستجابة لنوع معين من الرسائل المتعلقة بالعملات الرقمية. وهذه الرسائل تنتشر بشدة على مواقع التواصل الإجتماعي وخصوصا فيسبوك وتويتر وإنستاجرام. وهذه الرسائل تكون من أشخاص مجهولين عادة ما يعدونك بأرباح وفيرة وكثيرة إذا تواصلت معاهم.

من الممكن أن يطلب أحد منك إرسال بعض العملات له من محفظتك ويعدك أن يرسل لك أضعاف ما سترسله. ومن الممكن أن يطلب أحدهم أن تشارك مهه عنوان المحفظة. والبعض يطلب منك أن تتصل بمحفظتك على موقع معين. جميع هذه الرسائل تكون ذات نتيجة كارثية نظرا لأن الغرض منها هو النصب والإحتيال. 

كما أنه مؤخرا إنتشرت جدا الرسائل الخاصة بالتداول. فستجد بعض الأشخاص يعدونك بعائد وفير إذا إعطيتهم 200 دولار للتداول مثلا. وستجد أيضا من يدعي تعرضه لمشاكل ويريد منك إرسال عملات رقمية له لمساعدته على حل مشاكله.

جميع هذه الرسائل يجب تجنبها وعدم التفاعل معها وخصوصا تلك التي تطلب منك أن تتواصل مع موقع معين بمحفظتك. وهذا لأنك قد تفقد كل تمتلكه على محفظتك الرقمية إذا حدث هذا. 

سادس الأخطاء التي يجب تجنبها هو الإستثمار في المشاريع الفاشلة

من المهم جدا أن تتعلم كيفية الحكم على المشاريع وتقدير مدى جودتها. وعن طريق دمج جميع المعلومات السابقة يمكنك أن تتمكن من الحكم على المشاريع بطريقة جيدة. فالمشروع الجيد:

  • لديه إقتصاديات توكن قوية ومقنعة تحافظ على أن يكون الطلب عالي دائما على العملة. 
  • يمتلك هوية لامركزية قوية تجعله يضيف إلى فكرة ويب3 أكثر. 
  • دائما ما يكون لديه وفرة في السيولة. 
  • لديه أساسيات التفاعل مع التمويل اللامركزي بسهولة إذا كان بروتوكول تمويل لامركزي

بالإضافة إلى هذه النصائح فالمشروع الجيد أيضا يكون لديه موقع خاص بالمشروع. وهذا الموقع يكون ذو تصميم إحترافي وخالي من الأخطاء الإملائية. كما أنك يمكنك أن ترى فريق المشروع بوضوح على هذا الموقع وتطلع عليهم وعلى سيرتهم الذاتية. والمشروع الجيد دائما ما سيكون له وجود على مواقع التواصل الإجتماعي ودائم التفاعل مع المشتركين بحساب المشروع. 

إذا وجدت مثلا أجد المشاريع ذات الهدف الجيد وتجد أنه سيكون له مستقبل ولكن وجدت القنوات الإجتماعية الخاصة بالمشروع غير نشطة فإبتعد عن هذا المشروع. دائما تأكد من أنك تستثمر في مشاريع تكون ذات هوية حقيقية وفريق يتسم بالشفافية. ولا تنسى أن تطلع على الورقة البيضاء أو الورقة البحثية الخاصة بالمشروع أيضا كي تتمكن من الحكم عليه.

فهناك ما يعرف بrug pulls في سوق العملات الرقمية. وهي المشاريع التي يهرب مؤسسيها بأموال المستثمرين بعد تجميع مبلغ من المال. وقد إنتشرت هذه المشاريع ما بين 2017و2018 بشدة ولازالت بعض المشاريع اليوم يحدث بها هذا. فإحترس دائما وتأكد من فريق المشروع قبل الإستثمار بالمشروع.

صورة تظهر الrug pull وهي عملية إحتيال معروفة في سوق العملات الرقمية

سابع الأخطاء التي يجب تجنبها هو ترك أموالك على المنصات المركزية 

هذا الخطأ إتضح حجم تأثيره في الفترة الماضية عند سقوط منصة FTX وما تبعها من إعلان blockfi للإفلاس وغيرها من الكوارث. فالمنصات المركزية للأسف في سوق العملات الرقمية لا تتسم بالشفافية. والمشكلة هنا تكمن في أن هذه المنصات تكون مسئولة عن الإحتفاظ بعملاتك الرقمية. وبالتالي يمكن أن

  • تتعرض هذه المنصة للإختراق والهجمات المقرصنة وتخسر كل ما تملك من عملات. 
  • يمكن أن تكون هذه المنصة غير أخلاقية وتستثمر أموالك بدون موافقتك مثل FTX وتخسرها وبالتالي تخسر عملاتك. 
  • يمكن أن تتعرض المنصة لعملية إختراق داخلي ويتم سرقة بعض العملات وقد تكون عملاتك من هذه العملات. 

أيا كان السبب، فيجب عليك دائما الإحتراز وخصوصا الآن. حتى وإن كانت المنصة قد أعلنت أنها لديها إحطياطي يكفي لتغطية جميع الكوارث فلا تترك ما لا تستطيع أن تتكبد خسارته على تلك المنصات. هناك الكثير من الخيارات ما بين محافظ ساخنة وباردة يمكن أن تترك عملاتك الرقمية بها بدلا من أن تفقدها على أحد المنصات المركزية. 

أما إذا كنت ستستثمر على أحد تلك المنصات عن طريق flexible savings أو staking أو عن طريق الإقراض والإقتراض، فتأكد أنها منصة آمنة. كما أنه من الأفضل أن لا تستثمر جميع ما تملك ولكن فقط المبلغ الذي يمكن أن تخاطر به وتفقده دون أن تخسر كل رأس مالك.

ثامن الأخطاء التي يجب تجنبها هو قلة الصبر  

أحد أشهر الأخطاء التي يجب تجنبها هو الدخول في لعبة تداول العملات فورا بعد دخول عالم العملات الرقمية. وينتج هذا عن التسويق المنتشر في المجال والذي يعد المستخدمين دائما بأرباح غير واقعية. ومن أشهر ما يحدث هو حوادث pump&dump أو الضخ والتفريغ. ويكون هذا عن طريق أحد المشاهير الذي يعد بأرباح وفيرة إذا إستثمرت في عملة معينة. ثم يقوم بعض الأفراد بضخ السيولة في هذه العملة لرفع سعرها وبعد أن يستثمر بها الكثير من الأشخاص يخرج هؤلاء الأفراد من عملية التداول بربح وفير ويخسر البقية. هذه أحد أشهر عمليات الإحتيال إنتشارا في سوق العملات الرقمية. 

لا تتداول العملات الرقمية قبل أن 

  • تتعلم كيف تفرق المشاريع الجيدة من المشاريع السيئة. 
  • تتعلم وتتمكن من إقتصاديات التوكن. 
  • تتعلم أساسيات ومباديء النظام الإقتصادي التقليدي وخصوصا تأثير الفائدة والتضخم على الأسواق المالية المختلفة. 
  • تتابع أخبار العملات الرقمية التي تريد تداولها. 
  • تتعلم أساسيات التداول وتتعرف على المؤشرات اللازمة من أجل التداول. وتتعرف أيضا على كيفية قراءة الرسم البياني والشموع اليابانية. 

ودائما لا تدخل في عمليات تداول الرافعة المالية إلا إذا كنت محترف ولا تتداول بما لا يمكنك أن تتحمل خساراته.

أخر الأخطاء التي يجب تجنبها هو عدم قيامك بأبحاثك الخاصة 

هناك الكثير من الأشخاص والمنصات التي توفر الكثير من المعلومات عن العملات الرقمية. ولكن هذا لا يغني أبدا عن أن تقوم أنت بأبحاثك الخاصة. ويتم هذا عن طريق أن تبحث أنت على الإنترنت على المشروع الذي تريد الإستثمار فيه وتقرأ المقالات الخاصة بالفريق والورقة البيضاء البحثية أيضا. وهذا لأنك في النهاية أنت من سيستثمر في العملة وليس أحد غيرك والأموال ستكون أموالك. وبالتالي أنت من ستستفيد من الربح وستعاني من الخسارة. 

تأكد دائما من أنك تأخذ القرار الصحيح بعد أن تقوم بأبحاثك الخاصة وتأكد أنك تبحث عن طريق قنوات ومنصات محايدة. وهذه المنصات والحسابات والقنوات هي التي تعطيك المعلومة ولكن لا تسعى بأن تؤثر على آليتك لإتخاذ القرار. ودائما إحذر أشد الحذر من مشاهير infleuncers عالم العملات الرقمية. فغالبا ما يتقاضى هؤلاء الأموال والعملات من أجل التسويق لمشروع معين. وتذكر دائما انك وحدك من تخسر رأس مالك إذا إستثمرت في مشروع سيء ولن ينقذك أحد. 

أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات. في موقع Learn غايتنا الأولى هي توفير معلومات رفيعة المستوى. فنوف المحتوى التعليمي حقه من التحديد والبحث والابتكار لنضمن تقديم كل ما هو مفيد وممتع لقرائنا. وللحفاظ على هذا المستوى والاستمرار في صنع محتوى رائع وممتع ومفيد، قد يكافئنا شركاؤنا بعمولة لذكرهم في مقالاتنا. إلا أننا نود أن نؤكد أن هذه العمولات لا تؤثر بأي شكل على نزاهتنا في صنع محتوى محايد أمين ومفيد لقرائنا الأعزاء دون تحيز أو تفضيل على الإطلاق.

yn9xyTFX.jpeg
عبدالله آل شرقي
كاتب حر اماراتي متخصص في عالم البلوك تشين والعملات الرقمية بالخليج العربي بدأ رحلته في عالم التشفير في نهاية عام 2021. ومنذ ذلك الحين وهو يسعى إلى تعليم العرب عن الكريبتو والبلوك تشين وتثقفيهم لكي يتسلحو بالعلم الكافي لإستكشاف هذا العالم المثير. عبد الله يعتبر من المستثمرين ذوي النظرة طويلة المدى في عالم الكريبتو وعادة ما يدخل في إستثمارات العملات البديلة عالية المخاطر ويبتعد عن عمليات التداول قصيرة المدى والمضاربات. ولكن هذا لا يمنعه من مشاركة علمه الغزير مع متابعيه وقرائه عن أفضل...
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/