اعرض المزيد

مدينو FTX يكشفون إخفاقات التحكم من قبل إدارة سام بانكمان فرايد

3 mins
بواسطة Najma Noui
تم التحديث وفقاً لـ Khaled Omar

الموجز

  • التقرير الذي يكشف إخفاقات FTX تحت قيادة مؤسسها سام بانكمان فرايد هو نتاج البحث في ملايين الوثائق
  • التقرير يصف فريق FTX السابق بالكذابين ويكشف أن المدينين استردوا فعليًا 1.4 مليار دولار
  • برومو

كشف مدينو FTX النقاب عن تقرير جديد يشارك نظرة عامة عالية المستوى على إخفاقات التحكم من قبل الإدارة التي كان يقودها سام بانكمان فرايد في المجالات الحرجة. وتطرق التقرير إلى الجوانب التي خلقت كارثة إفلاس FTX في نوفمبر الماضي.

‏أعلنت شركة FTX والمدينون التابعون لها في التاسع من أبريل عن إصدار تقريرهم الأول والذي يحدد ويناقش فشل التحكم من قبل فريق الإدارة السابقة لمجموعة FTX في المجالات الحرجة. بما في ذلك الادارة والحوكمة والتمويل والمحاسبة و إدارة الأصول الرقمية وأمن المعلومات والأمن السيبراني.

التقرير الذي يكشف إخفاقات بورصة بانكمان فرايد هو نتاج البحث في ملايين الوثائق

‏لا شك ان أكبر إخفاق ‏حققه سام بانكمان فرايد كان تسببه في إفلاس بورصة FTX التي أسسها. والتي كانت ذات يوم من واحدة من أكبر بورصات الأصول الرقمية. حيث، أهدر بانكمان فرايد وجماعته ما يقارب 9 مليارات دولار من أموال العملاء والمستثمرين. وبالتالي، كانت تلك ثاني أكبر خسارة في سوق العملات المشفرة بعد خسارة تيرا لونا.

تقرير| صندوق التحوط Galois Capital أحدث ضحايا بورصة FTX
تقرير| صندوق التحوط Galois Capital أحدث ضحايا بورصة FTX

أصدر المدينون بشركة FTX في 9 أبريل / نيسان تقريرًا "يحدد ويناقش إخفاقات التحكم" بواسطة سام بانكمان فرايد ودائرته المقربة. عندما أداروا بورصة العملات المشفرة المنهارة. حيث تم إصدار التقرير من طرف فريق جون راي، الرئيس التنفيذي لشركة FTX Debtors، وهي منظمة تضم كيانات تقدمت بطلب للحصول على حماية من الإفلاس في الولايات المتحدة.

نحن نصدر التقرير الأول بروح الشفافية التي وعدنا بها منذ بداية عملية الفصل 11. في هذا التقرير، نقدم تفاصيل عن النتائج التي توصلنا إليها والتي تفيد بأن مجموعة FTX فشلت في تنفيذ الضوابط المناسبة في المجالات التي كانت حاسمة لحماية الأصول النقدية والعملات المشفرة.

جون راي، الرئيس التنفيذي لشركة FTX Debtors

يستند التقرير إلى مراجعة المدينين لحجم كبير (تيرابايت) من البيانات الإلكترونية والاتصالات وأكثر من مليون وثيقة تمت مراجعتها. بالإضافة إلى ذلك، يستند التقرير إلى شهادة حوالي 19 موظفًا سابقًا في مجموعة FTX، من بين معلومات أخرى.

كما تم ‏تنفيذ هذا العمل من قبل المدينين من خلال فريق من الخبراء القانونيين و إعادة الهيكلة والمحاسبة الجنائية و الأمن السيبراني وهندسة الكمبيوتر والتشفير وسلسلة الكتل (بلوك تشين) وغيرها من الخبراء.

مدينو FTX لم يتوقفوا عن البحث عن اموالهم والمطالبة باسترجاع أصولهم. وهم دائما ما يسعون لكشف ما حدث خلف كواليس انهيار البورصة التي استثمروا فيها. وكان ذلك المبتغى من كشف FTX Debtors عن تقرير "إخفاقات التحكم" من قبل بانكمان فرايد وفريقه.

التقرير يصف فريق FTX السابق بالكذابين ويكشف أن المدينين استردوا فعليًا 1.4 مليار دولار

قبل الكشف عن أحدث تقرير، كشفت FTX Debtors في عرض تقديمي سابق عن نظرة عامة على أصول وخصوم بورصة العملات المشفرة المفلسة. حيث أظهرت فجوة تبلغ 6.8 مليار دولار. في ذلك الوقت، قال فريق جون راي أنه اصدم بتناقضات مالية ومحاسبية كبيرة.

كما هو موضح في البيان الصحفي الصادر في 9 أبريل، فإن التقرير هو عمل متخصصين من بينهم خبراء قانونيون، وخبراء في الأمن السيبراني، و البلوك تشين. ووصف جون راي، في تعليقاته المصاحبة لإصدار التقرير فريق منصة FTX السابق بأنهم أدعوا ما ليسوا عليه:

"كانت مجموعة FTX خاضعة لرقابة صارمة من قبل مجموعة صغيرة من الأفراد الذين ادعوا زوراً أنهم يديرون المنصة بشكل مسؤول. لكن في الواقع أظهروا القليل من الاهتمام في وضع الرقابة أو تنفيذ إطار رقابي مناسب.

جون راي

كما تعهد راي بمواصلة مراجعة العوامل والظروف التي أدت إلى انهيار امبراطورية بانكمان فرايد، وتحديد نقاط توزع الأموال. وكذلك تحديد واسترداد "أكبر قدر ممكن من القيمة للدائنين".

كما، جاء في التقرير أن الإخفاقات العميقة في التحكم لمجموعة FTX أدت إلى تعريض أصولها وأموالها المشفرة للخطر منذ البداية. كما أنها أدت إلى تعقيد جهود استرداد المدينين. على الرغم من أن المدينين قد حققوا وما زالوا يحرزون تقدمًا كبيرًا في هذا الصدد.

في ختام التقرير، كشف المدينون أنهم حتى الآن، استعادوا وأمنوا في التخزين البارد أكثر من 1.4 مليار دولار من الأصول الرقمية. كما وحددوا 1.7 مليار دولار إضافية من الأصول الرقمية التي هم في طور استردادها. أيضًا، أكد التقرير أن المدينون سيستمرون في تقديم تحديثات بشأن جهود التعافي والتحقيق المستمرة.

سقوط بورصة FTX كانت أحد أكبر صدمات صناعة العملات المشفرة خلال العام الماضي. كشفت عن حاجة الصناعة إلى التنظيم والرقابة بشكل عاجل. كما أن الانهيار نتجت عنه تداعيات أسقطت العديد من شركات العملات المشفرة.

أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.

bic_Crypto_in_Arab_neutral_3-1.png
Najma Noui
حصلت نجمة على الماجيستير في الإحصاء التطبيقي والاقتصاد القياسي قبل أن تكتسب خبرة كبيرة في تحليل البيانات والتطوير التجاري. وتهتم بمجال تكنولوجيا المالية FinTech، بلوكتشين، الويب 3، الذكاء الإصطناعي وسوق الأصول المشفرة ومشتقاتها. شاركت نجمة في العديد من الفعاليات والأحداث العالمية في صناعة الكريبتو. كما أنها حاورت العديد من مشاهير وأقطاب الصناعة.
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/