اعرض المزيد

تقرير إخباري مؤسس شبكة كاردانو يدعو إلى وضع قوانين ملائمة لتنظيم رهن العملات الرقمية

3 mins
بواسطة Elhadi Bouazizi
تم التحديث وفقاً لـ Khaled Omar

الموجز

  • رهن العملات الرقمية بين الحظر وتشديد الرقابة
  • هوسكينسون: على القوانين أن تأخد الاختلاف في الاعتبار
  • شرح الاختلافات الثلاث الرئيسية بين آليات إثبات الحصة
  • برومو

تشارلز هوسكينسون مؤسس شبكة كاردانو ينضم إلى النقاش الدائر هذه الأيام حول تشديد الرقابة على عمليات رهن العملات الرقمية المشفرة في الولايات المتحدة. ويرى أن هناك اختلاف كبيرة في طريقة تشغيل عمليات الرهن في مختلف الشبكات. وأن على الجهات الرقابية مراعاة هذه النقطة وعدم في الاعتبار وضع قوانين تضع الجميع في نفس السلّة.

 كانت لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) فرضت غرامة مالية قدرها 30 مليون دولا على منصة تداول العملات الرقمية المشفرة كراكن Kraken. بدعوى أن خدمة رهن staking العملات الرقمية المشفرة التي تقدمها مخالفة لقوانين أسواق المال في الولايات المتحدة.

رهن العملات الرقمية بين الحظر وتشديد الرقابة

هذا التحرك الذي يعد الأخير يأتي ضمن التوجه الجديد للهيئات الرقابية في الولايات المتحدة لتشديد الرقابة على صناعة الكريبتو ككل. ولقد أثارت مخاوف الكثير من المشاركين في قطاع العملات الرقمية المشفرة وتكنولوجيا البلوك تشين في الولايات المتحدة.

 وأعرب برايان أرمسترونج، الرئيس التنفيذي لمنصة تداول العملات الرقمية المشفرة Coinbase. عن مخاوفه من أن هناك إمكانية لفرض حظر على رهن العملات الرقمية المشفرة في الولايات المتحدة. مؤكدا إن اللوائح الخاصة برهن العملات المشفرة ستكون "مسار مروع للولايات المتحدة".

رداً على ذلك، تشارلز هوسكينسون Charles Hoskinson مؤسس شبكة كاردانو Cardano (ADA) نشر مقطع فيديو على حسابه في تويتر يناقش فيه هذه احتمال فرض قوانين جديدة على رهن العملات الرقمية المشفرة في الولايات المتحدة الأمريكية.


 مركزا بشكل خاص على أنّه من الخطأ أن تضع الهيئات التنظيمية قانون على "مقاس واحد يناسب الجميع" دون مراعاة الفروق الدقيقة في آليات الرهن على مختلف شبكات البلوك تشين. مثل تلك المجودة بين شبكة ايثيريوم وشبكة كاردانو.

هوسكينسون سلّط الضوء على بعض الاختلافات في طريقة عمل وتشغيل آليات إثبات الحصة المختلفة (التي تعتمد على رهن العملات الرقمية). مثل الرهن بالعملات السائلة غير السائلة والرهن تحت الوصاية ودون وصاية custodial vs. non-custodial staking. ووجود وعدم وجود الكفالة والشطب bonding and slashing.

هوسكينسون: على القوانين أن تأخد الاختلاف في الاعتبار

وأشار هوسكينسون لا يدعم فكرة إخراج بورصات تداول العملات الرقمية المشفرة من تقديم خدمات الرهن. لأن توزيع الرهن وإضفاء اللامركزية عليه يقلل عامل المخاطرة بالنسبة للمتعهدين. وأكّد أن بعض نماذج الرهن تمثل خطرًا أمنيًا واحتمالية عدم تناسق المعلومات، مما قد يؤثر على عوائد المستثمرين.

وهو يعتقد أن هناك منظومات أخرى بها "نماذج إجماع أكثر منطقية" يمكن أن تكون غير ملائمة للعمل تحت قوانين هيئة الأوراق المالية والبورصات التي ستطبق على الجميع دون تفريق. وذكر أيضًا أن كاردانو يمكن أن تعمل بشكل استباقي مع الهياكل القانونية لتخفيف الرقابة التنظيمية في المستقبل.

وضرب تشارلز هوسكينسون Charles بطريقة الرهن Staking في شبكة ايثيريوم Ethereum (ETH) الذي يعتقد أنها تمثل مشكلة.

حسب هوسكينسون فإن عملية رهن العملات الرقمية المشفرة في شبكة ايثيريوم: "تشبه إلى حد كبير المنتجات المالية الخاضعة للتنظيم".  لأنها تتضمن "التخلي مؤقتًا عن أصولك إلى شخص آخر من أجل ... الحصول على عائد".

وأضاف أن: "حجز الأصول المالية وتشجيع المركزية وسوء تصميم البروتوكول يضر الصناعة بأكملها."

وأشار هوسكينسون إلى أن طريقة شبكة كاردانو في رهن العملات الرقمية: “منطقي ويطبّق بروتوكول إثبات حصة مستدام الذي يعزز السيطرة من قبل الكثيرين بدلا من القلة ويخلق بيئة لامركزية كبيرة."

شرح الاختلافات الثلاث الرئيسية بين آليات إثبات الحصة

الرهن بالعملات السائلة غير السائلة، والذي يشير إلى السهولة والسرعة التي يمكن بها بيع الرموز أو العملات الرقمية المشفرة المستعملة في الرهن أو نقلها من حساب إلى آخر.

تعد الرموز أ والعملات الرقمية المشفرة سائلة، إذا كان من الممكن بيعها أو تحويلها بسهولة وسرعة دون التأثير على سعرها في السوق. الرموز أ والعملات الرقمية المشفرة غير السائلة فيصعب بيعها أو نقلها بسبب قلة المشترين أو انخفاض حجم التداول. وقد يؤدي بيعها إلى انخفاض كبير في سعرها في السوق. مما قد يؤدي إلى فقدان القيمة.

في حالة الرهن تحت الوصاية، طرف ثالث أو موفر آخر لخدمة الرهن، يحتفظ بالأصول المرهونة ويديرها نيابة عن صاحب الرهن. عادة ما يكون هذا الطرف الثالث منصة تداول (مثلما كان الأمر مع بورصة كراكن Kraken)

 هذه الطريقة أكثر بساطة وسهولة ولا تتطلب أي معارف تقنية بالتفاصيل عملية الرهن.  ولكن، في المقابل هذا يعني أيضًا أن المستثمر يفقد السيطرة على أصوله ويجب أن يثق بأمين الحفظ (الطرف ثالث) لإدارتها وتأمينها بشكل صحيح.

في حالة الرهن دون وصاية، يدير المستثمر عملية الرهن بنفسه ويحتفظ بالسيطرة على أصوله. من خلال استخدام محفظة رهن staking أو منصة لامركزية. حيث يحتفظ صاحب الحساب بمفاتيحه الخاصة ويتحكم بشكل كامل في أصوله. توفر هذه الطريقة قدرًا أكبر من الأمان والتحكم في أصولهم، ولكنها تتطلب قدرا معتبرا من الخبرة والمعرفة الفنية والفهم لعملية الرهن Staking.

وأخيرا، الكفالة والشطب bonding and slashing، وهي آليات مستخدمة في العديد من خوارزميات إثبات الحصة (PoS) في شبكات البلوك تشين لتحفيز السلوك الجيد ومعاقبة السلوك السيئ بين المدققين المسؤولين عن الحفاظ على سلامة الشبكة وأمنها.

أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.

MEFrame_1943.jpg
Elhadi Bouazizi
الهادي بوعزيزي هو متداول محترف منذ 15 عامًا في قطاعات الفوركس والعملات المشفرة. تخرج هادي من كلية الهندسة ولكنه تخصص في مجال الاقتصاد الرقمي والتداول ويحترف كتابة المحتوى الاقتصادي والتحليلات الفنية والأساسية منذ فترة طويلة. كذلك يساهم الهادي في إثراء المحتوى التعليمي العربي الخاصة بالعملات المشفرة والبلوكتشين في العديد من المراكز العالمية وأسواق المال.
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/