Bitcoin btc
$ usd

تقرير إخباري قمة فلسطين للتكنولوجيا المالية تناقش رقمنة البنوك وأنظمة الدفع  

2 mins
بواسطة Doaa Shedded
28 يوليو 2022, 07:42 GMT+0300
تم التحديث وفقاً لـ Doaa Shedded
30 يناير 2023, 01:24 GMT+0300
الموجز
  • تنظيم أردني - فلسطيني للقمة التي تعقد لأول مرة
  • بلوك تشين والذكاء الاصطناعي المالي تتصدر القمة 
  • تبادل خبرات واستلهام نجاح ملتقيات دبي وعمّان  
  • 36٪ من الفلسطينيين لا يحصلون على خدمات مالية
  • Hot discussion in Telegram with traders and crypto community Join now

تعقد في أغسطس المقبل من العام الجاري 2022، قمة فلسطين للتكنولوجيا المالية، بمشاركة أكثر من 300 شخصية من قطاع التقنية المالية (FinTech)، لمناقشة رقمنة في القطاع البنكي وأنظمة الدفع الإلكتروني.

ويضم الحدث الذي تستضيفه مدينتا رام الله وغزة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، عدداً من المتحدثين المتخصصين في عدد من القطاعات الحيوية، مثل الاتصالات الرقمية، الشركات الناشئة، الشركات المتخصصة في إنشاء بيئات الأعمال. 

ويأتي هذا الحدث بتنظيم أردني / فلسطيني مشترك، من خلال تقنية الاتصال المرئي، مسلطا الضوء على الاتجاهات العالمية الحديثة في قطاع صناعات التقنية المالية، والتقنيات الرقمية الحديثة، كما يناقش طرائق الابتكار ودوره في تعزيز ربحية ونجاح المؤسسات الناشئة والمؤسسات المالية. 

بلوك تشين والذكاء الاصطناعي المالي تتصدر القمة 

وتناقش القمة مجموعة واسعة من المحاور المهمة في التقنية المالية، حيث تشهد إقامة عدد من الجلسات وحلقات النقاش والعروض التوضيحية، والتي تتناول، بدورها، الموضوعات الشيقة في مجال الفينتك، ومن أبرزها الخدمات المصرفية الرقمية، ابتكارات السداد، خدمات الشراء والدفع اللاحق.

كما ستناقش القمة ضمن مواضيعها، تقنية بلوك تشين وآليات الذكاء الاصطناعي في القطاع المالي.

وستطرح عدداً من الملفات الآنية المتداولة في المجال، حيث ستتناول مستقبل الخدمات المالية والمصرفية الرقمية، وكيفية تأثيرها في قطاع الأعمال، إلى جانب مناقشة التعاون والشراكة بين شركات التكنولوجيا المالية الناشئة وقطاع البنوك.
أيضا، تناقش القمة محور الذكاء الاصطناعي وعلاقته بمستقبل الصناعة المالية والمصرفية، إلى جانب محور نمو الابتكار في المدفوعات الرقمية للشركات الصغيرة والمتوسطة، والحديث حول مفاهيم الشمول المالي.

وتعد قمة التكنولوجيا المالية التجمع الأكثر تأثيرا حيث تعقد للمرة الأولى في فلسطين، والتي تناقش أنظمة المدفوعات والخدمات البنكية الرقمية والتكنولوجيا المالية،

تبادل خبرات واستلهام نجاح ملتقيات دبي وعمّان  

وأكد رئيس شركة لحظات الإبداع - الجهة المنظمة للحدث - أيمن أرشيد على أهمية نقل التجربة الأردنية في قطاع التقنية المالية للمتخصصين في فلسطين، وذلك بهدف تحقيق الاستفادة من حجم الاستثمارات في قطاع التقنية المالية، والعمل على استكشاف فرص للجيل الجديد من الشباب والشابات في فلسطين، إلى جانب العمل على تعميم مفهوم الشمول المالي، إثر النجاح الذي حققته القمة في كل من إمارة دبي والعاصة الأردنية عَمّان حيث عقدت في أعوام ماضية.

وقال أرشيد إن القمة ستطرح عددًا كبيراً من القضايا المهمة والمحاور في المجال، ومن ضمنها الطلب المتزايد على الخدمات المصرفية الرقمية، ومدى التأثير الذي تحدثه في قطاع الأعمال التجارية، وخدمات الأفراد، والبنوك الرقمية

كما ستبحث القمة كيفية إيجاد الفرص المستقبلية في إطار التحديات المتتابعة التي يواجهها عالم المال والأعمال. 

36٪ من الفلسطينيين لا يحصلون على خدمات مالية

الجدير بالذكر أن الحدث الذي يُنظم في الأراضي الفلسطينية المحتلة، يعقد برعاية سلطة النقد الفلسطينية، ومجموعة من الشركات العاملة في قطاع الخدمات المالية، والشركات المتخصصة في مجالات التقنية الحديثة. 

وكانت سلطة النقد الفلسطينية أطلقت مبادرات عدة في مجال المال والخدمات التقنية، من أبرزها: الاستراتيجية الوطنية لتطوير وسائل الدفع الالكتروني، والاستراتيجية الوطنية للشمول المالي في فلسطين، والتي عدّت التكنولوجيا المالية ركيزة أساس في تحقيق الشمول المالي، عبر إيصال الخدمات المالية للمستهف من الفئات في وقت قياسي وتكلفة ميسرة. 

وكان مسح ميداني شامل في فلسطين أظهر أن نحو 36٪ من البالغين من إجمالي السكان، لا يحصلون على أي خدمات مالية، فيما تعددت الأسباب لذلك، ومن أبرزها: غياب الخدمات المالية والمصرفية المناسبة لاحتياجات هذه الفئة، إلى جانب صعوبة بعض الخدمات المتوفرة، أو إجراءات الحصول عليها.

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.

برعاية
برعاية