اعرض المزيد

المونيتور: الإمارات تجذب الشركات الرقمية لكنها تعمل على زيادة الضرائب

2 mins
بواسطة Rita Sam
تم التحديث وفقاً لـ Doaa Shedded

الموجز

  • زيادة الاستثمار في الشركات الناشئة
  • زيادة الضرائب الشاملة
  • تقليل الاعتماد على النفط
  • برومو

كتب موقع “المونيتور” الشهير تقريراً عن المبادرات والإجراءات التي تتخذها حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة لجذب المزيد من الشركات الرقمية والتي تركز على التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي.

وتشمل الإجراءات بحسب التقرير تسريع منح التراخيص، وإصدار التأشيرات للعمال المهرة بكميات كبيرة، وتسهيل مصرفي، وحوافز إيجار تجارية وسكنية غير محددة، فضلاً عن 100000 "تأشيرة ذهبية" لمبرمجي الكمبيوتر.

هذا ويقدم برنامج التأشيرة الذهبية لدولة الإمارات العربية المتحدة إقامة طويلة الأجل للمستثمرين الموهوبين ورجال الأعمال والعلماء والطلاب.

زيادة الاستثمار في الشركات الناشئة

وقال وزير التجارة الخارجية ثاني الزيودي عبر تويتر، إن بلاده تقدم إجراءات عملية للغاية لجعل انتقال الشركات من إفريقيا وآسيا وأوروبا والأمريكتين إلى الإمارات أمرًا غير مزعج ومجزٍ وسهل.

كما وحددت الإمارات هدفًا يتمثل في زيادة الاستثمار في الشركات الناشئة من حوالي 400 مليون دولار إلى 1.3 مليار دولار.

وتسعى حكومة الإمارات إلى جذب تحديدًا شركات ومحترفين في قطاعات الذكاء الاصطناعي (AI) والألعاب وعلوم البيانات والبرمجيات.

وقد أعربت بعض الجهات بالفعل عن اهتمامها بالمبادرة، بما في ذلك مركز دبي المالي العالمي DIFC وسوق أبوظبي العالمي.

زيادة الضرائب الشاملة

وبحسب "المونيتور"، فإن سبب أهمية ذلك يرجع إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة تبذل جهودًا كبيرة لجذب المزيد من شركات التكنولوجيا الفائقة إلى الدولة.

ففي فبراير الماضي، قال مسؤول إماراتي لـ "المونيتور"، إن الدولة الخليجية تريد تخفيض الرسوم التجارية التي يجب دفعها مقدمًا لتسهيل الأمر على الشركات الناشئة. ومع ذلك، فإن هذه السياسة هي جزء من زيادة الضرائب الشاملة.

كما أطلق مركز دبي المالي العالمي DIFC ترخيصًا للذكاء الاصطناعي والترميز في مارس الماضي، في الوقت الذي تسعى فيه دولة الإمارات العربية المتحدة إلى أن تصبح رائدة عالميًا في مجال الذكاء الاصطناعي.

هذا وحققت الإمارات بعض النجاح في جذب شركات التكنولوجيا الفائقة، إذ أعلنت العديد من شركات العملات المشفرة عن انتقالها إلى دبي وأبوظبي هذا العام.

تقليل الاعتماد على النفط

وتضم تلك الشركات أكبر منصة لتداول العملات المشفرة "بينانس" وغيرها من شركات تقنيات بلوك تشين والذكاء الاصطناعي وشركات تطوير الألعاب وميتافيرس.

وكانت أعلنت "بينانس" في 16 مارس عن حصولها على ترخيص من سوق دبي للأصول الافتراضية لإنشاء وتشغيل خدمات تداول الأصول الافتراضية، وفق نموذج “التطوير والاعتماد وتوسيع النطاق”.

وتمكنت “بينانس" من الحصول على الترخيص لمزاولة نشاطاتها ضمن المرحلة التنظيمية الأولية لسُلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضيّة، التي تتضمن إشرافاً تنظيمياً صارماً والامتثال الإلزامي لضوابط مجموعة العمل المالي (فاتف).

إلا أنه بحسب "المونيتور" فإن ذلك سيصب في مرحلة جديدة من الضرائب إذ ستدخل ضريبة الشركات الأولى من نوعها بنسبة 9% حيز التنفيذ في الإمارات العربية المتحدة في شهر يونيو من عام 2023.

وتعد هذه الخطوة جزءًا من جهود الحكومة الإماراتية لزيادة الإيرادات الحكومية وتقليل الاعتماد على النفط.

أفضل منصات تداول كريبتو

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.

IMG_0001.jpg
ريتا صحافية أردنية، حاصلة على شهادة الماجستير في الإعلام والاتصال وقد عملت لأكثر من 8 سنوات في مجال الصحافة والإعلام، لكن يبقى شغفها حيث تخصصت دراسياً وهو مجال السياسة والاقتصاد، فهي مولعة بالعملات الرقمية وأحدث تطورات التكنولوجيا المالية.
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/