هجرة شركات العملات الرقمية الهندية الناشئة إلى دبي

بواسطة Rita Sam
تم التحديث وفقاً لـ Doaa Shedded
الموجز
  • دبي تصبح وجهة شركات العملات الرقمية العالمية والهندية على سواء
  • مناقشات منتجة حول العملات الرقمية وخدمات الشركات
  • انتقال شركات العملات الرقمية إلى دبي
  • تزايد المخاوف
  • الأعمال التجارية
  • الآن استمتع بإمكانية فتح حساب تداول إسلامي حلال بدون فوائد (سواب فري) ومتوافق مع الشريعة الإسلامية قم بالتسجيل الآن

سلّط تقرير لموقع "موني كونترول" الهندي، الضوء على جاذبية العاصمة الاقتصادية لدولة الإمارات العربية المتحدة دبي للعاملين في مجال الجيل الثالث من الإنترنت والعملات الرقمية والتقنيات التي ترافقها.

وذكر الموقع أنه "إذا كان هناك موضوع واحد يتكرر في لقاءات الجيل الثالث من الويب (web3) التي تعقد في الهند فهو دبي، التي أصبحت حلاً سحرياً لرواد الأعمال الذين يبنون على منصة (ويب3) الإصدار الجديد من الإنترنت، والذي سيعمل لامركزياً عبر تقنية بلوك تشين، حتى وهم يكافحون مع مشهد تنظيمي غير مؤكد وضرائب باهظة في الهند".

واستشهد الموقع بأحداث "ويب 3" التي أقيمت في إمارة دبي خلال الشهر الماضي، وأكبرها كان (أسبوع بينانس) و(ETHDubai)، حيث شكل الهنود غالبية الحاضرين، مع تدفق الأخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومجموعات واتساب".

مناقشات منتجة حول العملات الرقمية وخدمات الشركات

ووفقاً للموقع، فإن 75% من الحاضرين كانوا من الهند. وقال سانثوش باندا، مؤسس Foundership، التي توفر التدريب ورأس المال لمشاريع "ويب 3"، وكان من بين الحضور: "لا تختلف هذه اللقاءات عن تلك الموجودة في الهند. فهم يساعدونك في مقابلة أقرانك، وتشكيل شراكات، وإجراء مناقشات أكثر إنتاجية حول منتجك".

وبدأ المشهد يتغير بسرعة بعد نوفمبر 2021 حيث تم توقع ضرائب عالية وقواعد صارمة حول العملات الرقمية في Crypto Bill.

انتقال شركات العملات الرقمية إلى دبي

تتقل أكثر من مائة من رواد الأعمال الهنود إلى دبي وقاموا بتسجيل الأعمال التجارية، وفقاً للبيانات الصحافية من المديرين التنفيذيين في المجال.

غير أنه لا يوجد بحث ملموس حتى الآن يحدد الأرقام الدقيقة، لكنهم يقولون إن السؤال لم يعد يتعلق بـ "هل ستقوم بالانتقال؟"، بل "متى ستنتقل؟".

كما تحدث تقرير "موني كونترول" إلى أكثر من عشرة أشخاص من الفضاء، بما في ذلك المستثمرين ورجال الأعمال والباحثين في مجال العملات الرقمية، ولكن للتحدث بصراحة عن هذه القضية الحساسة، طلب معظمهم عدم الكشف عن هويتهم.

البنية الأمنية للتطبيقات

"لا تزال الهند صعبة على شركات Web2 الناشئة، التي تفضل التسجيل في الخارج. في حالة ويب 3، هذا مجرد تأخير، حتى يكتشف رواد الأعمال إلى أين ينتقلون، " كما يقول رائد أعمال ويب 3 الذي انتقل إلى دبي في 2021 للعمل في البنية الأمنية للتطبيقات اللامركزية (dApps).

وأضاف أنه في حين أن الوضوح في اللوائح هو جزء واحد، فإن العداء الذي تُعامل به هذه الشركات الناشئة هو سبب آخر. حيث تتعرض شركات العملات الرقمية في الهند إلى"تجميد الحسابات المصرفية، وتقديم الإشعارات من قبل إدارات متعددة، ولا يتم تقديم أي دعم إذا طلبت التوضيح، ثم يبدأ القائمون على البناء في التساؤل عما إذا كان الأمر يستحق العناء حقاً".

ويضيف "فننتقل بعد ذلك إلى حيث يتم الترحيب بنا في دبي ونتلقى الدعم ونمنح فوائد للبناء".

تزايد المخاوف

تفاقمت هذه المخاوف في الأسابيع القليلة الماضية، مع انخفاض أحجام تداول العملات الرقمية بنسبة تزيد عن 50-70% عبر أكبر البورصات وتوقفت مدفوعات UPI في هذه البورصات بعد أن أعلنت Coinbase دخولها إلى الهند.

يقول أحد المستثمرين، الذي استثمر بكثافة في هذا المجال، "بصفتك رائد أعمال ويب 3، فأنت لا تعرف ما الذي يمكنك بناؤه".

ويضيف "عندما تبدأ مؤسسة، يكون هناك هيكل، وبعض البروتوكولات، والشراكات.. في عالم ويب 3، بصفتك رائد أعمال، فأنت لا تعرف حتى ما هو المقبول به مع الحكومة وما عكس ذلك".

وتابع "أنت لا تعرف ما إذا كان يمكنك استخدام بروتوكول معين، وإطلاق العملات الرقمية والأوراق المالية حول NFTs، فأنت لا تعرف. ثم عليك أن تذهب إلى مكان ما يكون لديك فيه توضيح بشأن ما هو قانوني للبناء وما هو غير قانوني".

الأعمال التجارية

لتوضيح ذلك، يوجد حالياً نوعان من الأعمال التجارية التي تتطور في هذا المجال. أحدهما يسجل الشركات في الخارج ويعمل من الهند، بينما ينتقل الثاني إلى الخارج، دبي مثلاً.

كما أشار التقرير إلى أن تلك العوامل ليست سبباً وحيداً، لانتقال شركات "ويب3" من الهند إلى دبي، بل أيضاً لسهولة مزاولة الأعمال المتعلقة بـ"بلوك تشين"، حيث بدأ المشهد يتغير بسرعة في الهند بعد نوفمبر 2021، وذلك بعد توقع ارتفاع الضرائب وفرض قواعد صارمة حول العملات الرقمية.

وذكر التقرير أن الانتقال إلى دبي يحركه بشكل أساس الوضوح في اللوائح التنظيمية لبنية "ويب3"، إلى جانب البيئة الصحية التي تشجع الجيل الجديد من شبكة الإنترنت، إلى جانب أن دبي لا تفرض ضريبة على الدخل الشخصي، ما يعني عدم وجود ضريبة على أي مكسب بما في ذلك مكاسب العملات الرقمية.

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.