معاملات التيثر USDT تتجاوز معاملات فيزا وماستركارد 

16 يناير 2023, 10:00 GMT+0300
16 يناير 2023, 17:13 GMT+0300

أتمت عملة التيثر USDT معاملات بقيمة 18.2 تريليون دولار في عام 2022، بما يجعلها متقدمة على المعالجات التقليدية كأنظمة فيزا وماستركارد، بحسب تغريدة صادرة في الرابع عشر من يناير. 

ومقارنة بالتيثر، فقد عالجت فيزا وماستركارد بمعاملات بقيمة 14.1 تريليون دولار و 7.7 تريليون دولار. 

كما يشهد حجم معاملات التيثر نمو مرتفع في سوق العملات المستقرة على مدار السنوات الماضية، فعلى الرغم من مواجهة صناعة العملات الرقمية العديد من التحديات ازدهر سوق العملات المستقرة، في ظل ما يشهده هذا السوق من نمو داخل البلدان التي تشهد وضعاً اقتصادياً سيئاً بالنسبة إلى عملتها النقدية. 

صعوبات واجهت التيثر USDT في عام 2022 

وقد زاد التبني للعملات المستقرة خلال العام الماضي ولكن التيثر قد واجه عاماً شديد الصعوبة. 

وخلال العام الماضي شهدت عملة التيثر المزيد من المخاوف الخاصة باحتياطياتها وقدرتها على الوفاء بالديون خاصة بعد انهيار عملة التيرا في شهر مايو وانهيار بورصة FTX المتخصصة في العملات الرقمية خلال شهر نوفمبر. 

كما فقدت العملة المستقرة ارتباطها بالدولار الأمريكي أثناء أزمة التيرا وخوف المتداولين مما حدث، وخلال هذه الفترة مرت العملة المستقرة بأكثر من 10 مليارات دولار إبان عمليات الاسترداد، كما ذكر موقع BeinCrypto أن العديد من المؤسسات المالية التقليدية قد اتخذت مراكز قصيرة في مقابل التيثر بسبب التوقعات الخاصة بصحتها المالية. 

انخفاض القيمة السوقية لعملة التيثر USDT

وفي نفس السياق، فقد سيطرت عملة التيثر المستقرة على سوق العملات الرقمية ولكن هذا لم يمنع من تسجيل انتصارات كبيرة لمنافسيها مثل عملتي USDC و BUSD  من خلال العام الماضي، كما انخفضت القيمة السوقية للتيثر من 83.13 مليار دولار إلى 65.31 مليار دولار، خلال وقت نشر هذا الخبر، في الوقت الذي ارتفعت فيه القيمة السوقية لعملة USDC إلى 56 مليار دولار، قبل أن تشهد انخفاضاً جديداً. 

وخلال هذه الفترة، نبهت بورصة كوين بيز وبورصات التشفير المركزية مستخدميها إلى تحويل ممتلكاتهم من عملة التيثر إلى USDC، كما شطبت بورصة كريبتو.كوم عملة التيثر المستقرة للكنديين خضوعاً لإجراء الامتثال التنظيمي. 

وبينت إحصاءات منصة Glassnode بأن أحجام تحويل عملة USDC قد تجاوزت عملة التيثر إلى ما يقترب من خمس مرات بنهاية عام 2022، وقد حدث هذا نتيجة اعتقاد المستثمرين بأن العملة الأولى هي خيار أمان لاستثمارتهم. 

وأصول USDC مدعومة بالنقد أو سندات الخزانة الأمريكية القصيرة الأجل، كما خضعت للتدقيق من قبل شركة المحاسبة العالمية Grant Thornton، وعلى الجانب الآخر لم تكن التيثر صريحة تجاه ما يخص احتياطياتها أو عمليات التدقيق. 

وجعلت هذه العواقب مجتمع التشفير في شك تجاه بيانات عملة التيثر، وحجم تداولتها خلال العام الماضي، وبينما أرجع البعض هذه المقاييس إلى غسل في عملية التداول، طالب البعض الآخر من جهة العملة المستقرة نشر الاحتياطيات الخاصة بها. 

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.