8 فعاليات ساهمت في تقلب اسعار العملات الرقمية 

بواسطة David Thomas
26 نوفمبر 2022, 23:39 GMT+0300
26 نوفمبر 2022, 23:39 GMT+0300
الموجز
  • 1 نوفمبر: مؤشر مديري المشتريات الأمريكي PMI
  • 2 نوفمبر: مؤشر مديري المشتريات في منطقة اليورو وسعر الفائدة  الفيدرالية على الأموال 
  • 3 نوفمبر: معدل البطالة في منطقة اليورو الخاصة بشهر سبتمبر 
  • 4 نوفمبر: معدل البطالة في الولايات المتحدة لشهر أكتوبر
  • 7 نوفمبر: مؤشر اتجاهات التوظيف داخل الولايات المتحدة 
  • 8 نوفمبر: انتخابات التجديد النصفي الأمريكية 
  • 10 نوفمبر: مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة لشهر أكتوبر وآلية الأرباح
  • ما مدى استعداد أسواق التشفير للتعامل مع هذه الأحداث؟
  • Hot discussion in Telegram with traders and crypto community Join now

شهد شهر نوفمبر أحداثاً ساهمت في تقلب سوق العملات الرقمية والتي تواجه رياح معاكسة للاقتصاد الكلي ناتجة عن المؤشرات الاقتصادية الأمريكية والأوروبية التي تتزامن مع الانتخابات النصفية الأمريكية. 

وسوف تكشف الولايات المتحدة الأمريكية ومنطقة اليورو عن أرقام الاقتصاد الكلي هذا الأسبوع وما يرتبط بالتقلب في أسواق التشفير. 

1 نوفمبر: مؤشر مديري المشتريات الأمريكي PMI

واجه من يراهنون على أسعار العملات الرقمية (البيع على المكشوف) احتمالية التصفية في بداية نوفمبر كما وجدوا ارتباطاً قوياً بين سوق الأوراق المالية والعملات المشفرة. 

ويعتبر مؤشر مديري المشتريات الصناعي ISM، منفذ الاتصال الأول وقد تم إصداره في الأول من نوفمبر، ويتواجد من الاستطلاع الشهري لمديري المشتريات الذين بإمكانهم التوصل إلى معلومات مبكرة عن أداء شركتهم. 

ويعني مؤشر مديري المشتريات الصناعي في الولايات المتحدة الزائد عن علامة الخمسين ازدهار قطاع التصنيع بما يزيد من ثقة المستثمرين ويساهم في تحقيق طفرة في سوق الأسهم، أما إذا وقفت العلامة عند 50 يعني هذا عدم وجود تغيير ويعني الأقل من هذا المستوى وجود ركود في هذا القطاع. 

2 نوفمبر: مؤشر مديري المشتريات في منطقة اليورو وسعر الفائدة  الفيدرالية على الأموال 

تم إصدار مؤشر مماثل في منطقة اليورو، في الثاني من نوفمبر، لتوضيح صحة قطاع التصنيع في هذه المنطقة. 

وكان المؤشر قد انخفض في شهر أكتوبر إلى 50.2 ليتجاوز توقع المحللين عند 50 بعد أن وصل إلى 50.9 إبان الشهر الماضي، وبالرجوع إلى التاريخ فقد تصبح العملات الورقية مثل الدولار الأمريكي أقوى عند زيادة المؤشر عن 50، وعلى الجانب الآخر يدل مؤشر مديري المشتريات الذي يقل عن 50 لشهرين متتالين إلى ركود الحالة الاقتصادية. 

ويدل انخفاض مؤشر مديري المشتريات عند 50.2 إلى بطء الاقتصاد وربما يكون هذا نتيجة الزيادات الأخيرة في أسعار الفائدة الفيدرالية وفي وقت النشر، اتسم سوق العملات الرقمية بالاستقرار حيث ظهور خمسة علامات باللون الأخضر ضمن عشرة تعبر عن القيمة السوقية إضافة إلى خمسة باللون الأحمر. 

3 نوفمبر: معدل البطالة في منطقة اليورو الخاصة بشهر سبتمبر 

أصدرت وزارة العمل الأمريكية معدل البطالة في أكتوبر من هذا العام، وعادة ما يعني انخفاض معدلات البطالة مدفوعة بالازدهار الاقتصادي كما تصدر منطقة اليورو معدل التوظيف لشهر سبتمبر من هذا العام في الثالث من نوفمبر. 

4 نوفمبر: معدل البطالة في الولايات المتحدة لشهر أكتوبر

بحسب توقعات الخبراء فقد يرتفع معدل البطالة داخل الولايات المتحدة إلى 3.6% بعد وصوله إلى 3.5% في سبتمبر من هذا العام. 

وسوف يشجع ذلك الاحتياطي الفيدرالي على التعامل بحذر مع سعر الفائدة وقد يمثل ذلك بطء لأسواق العملات الرقمية بما يعني قلة حدوث الركود الاقتصادي. 

وقد قام بنك الاحتياطي الفيدرالي بزيادة المعدل بمقدار 75 نقطة أساس إلى 4% في الثاني من نوفمبر لهذا العام. 

وبعد إصدار معدل البطالة الخاص بشهر سبتمبر والذي يظهر أرقاماً أقل من شهر أغسطس وصلت عمليات التصفية الخاصة بعملة بيتكوين إلى 12 مليون دولار حيث انخفاض السعر بنسبة 2%. 

7 نوفمبر: مؤشر اتجاهات التوظيف داخل الولايات المتحدة 

يشير هذا المؤشر إلى اتجاه سوق العمل خلال الأشهر القادمة، ويعني الرقم الأعلى زيادة الوظائف والرقم الأقل يعني انخفاضها. 

ومع استمرار الفيدرالي في رفع سعر الفائدة لتهدئة سوق العمل، فقد يؤدي ذلك إلى انخفاض التوظيف في الأشهر المقبلة ويهدف الاحتياطي الفيدرالي إلى خفض التضخم حيث يمكن للبنك المركزي أن يبطئ من حدة رفع سعر الفائدة. 

وقد يتسم ذلك بالإيجابية لأصل بيتكوين الذي يشمل العديد من المخاطر، حيث من المتوقع تراكم المستثمرين في العملة المشفرة في الوقت الذي تقل فيه التهديدات بحدوث الركود

8 نوفمبر: مبيعات التجزئة داخل منطقة اليورو

تشير مبيعات التجزئة في منطقة اليورو في سبتمبر والتي صدرت في الثامن من نوفمبر إلى حدوث ركود، كما انخفضت مبيعات التجزئة في أغسطس بنسبة 0.3% مقارنة بشهر يوليو من هذا العام. 

وأصيبت المنطقة بالضرر جراء ارتفاع أسعار الطاقة نتيجة الحرب الروسية الأوكرانية فإذا استمر الانخفاض على الطلب فمن المتوقع حدوث التأثر لسوق العملات الرقمية ليكون لدى المستهلكين دخل أقل للإنفاق على الأصول التي تتسم بدرجة عالية من الخطورة. 

وقد تتضح الصورة لتكون أكثر دقة مع اتخاذ الحكومات الأوروبية تدابير لحفض الضرائب أو تقديم تخفيضات خاصة بتكاليف الطاقة. 

8 نوفمبر: انتخابات التجديد النصفي الأمريكية 

سيصبح مستقبل أسواق العملات الرقمية أكثر وضوحاً مع اقتراب الانتخابات، فثمة 435 مقعد داخل مجلس النواب للتنافس عليها، و35 مقعد داخل مجلس الشيوخ وقد يؤيد الجمهوريين العملات المشفرة أكثر من الديمقراطيين ولكن ذلك لا يعني وجود تشريعات مؤيدة خاصة بعملات التشفير. 

ويزيد إطار التشفير الذي وضعه الرئيس الأمريكي جو بايدن من حدة الموقف فقد يؤدي ذلك إلى الدخول في مآزق تشريعي مع تمرير قوانين مختلفة بواسطة الكونجرس. 

10 نوفمبر: مؤشر أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة لشهر أكتوبر وآلية الأرباح

سيتم الإصدار لمؤشر أسعار المستهلك (CPI) في أكتوبر 2022 يوم العاشر من نوفمبر وقد وصل هذا المؤشر خلال شهر سبتمبر عند 8.2% بانخفاض 0.1% عن معدل أغسطس الذي وصل إلى 8.3%. 

ولم تتفاعل أسواق العملات الرقمية مع معدل سبتمبر، ولكن من المتوقع تفاعلها خلال شهر أكتوبر، وفي السابق كان لانخفاض مؤشر أسعار المستهلك شهرياً سبب في الانخفاض لهذه الأسواق خاصة مع شدة التضخم وإذا ارتفع معدل شهر أكتوبر سوف يؤدي ذلك إلى انخفاض في سعر البتكوين وتصفية مراكز الرافعة المالية وعلى الجانب الآخر يمثل الرسم البياني تشكيل قمة لمعدلات مؤشر أسعار المستهلكين. 

ما مدى استعداد أسواق التشفير للتعامل مع هذه الأحداث؟

تقاوم عملة بيتكوين خط اتجاه المثلث الهابط على إطار زمني أسبوعي بالتزامن مع كافة الأحداث الاقتصادية المقرر حدوثها ومع رفع أسعار الفائدة الفيدرالية. 

وتعبر المثلثات الهابطة عن نموذج مخطط هبوطي، بل ايضا تختبر عملة بيتكوين تقاطع مؤشر متوسط المتحرك لمدة 20 أسبوعًا وخلال المرة الأولى بعد سبعة أشهر. 

وقد تعيد هذه المقاومة السعر إلى مستوى دعم 18000 دولار ويظل سعر البتكوين في تماسك بالدعم الذي يبلغ 18000 دولار لمدة خمسة أشهر ويكون اختراق مستوى الدعم بمثابة انهيار لنموذج المثلث الهابط بما يؤدي إلى تقلب في أسعار العملات الرقمية. 

وإذا تم رفع سعر الفائدة الفيدرالية عند 50 نقطة أساس وقد يعطي ذلك البتكوين إغلاق أسبوعي فوق خط الاتجاه ويمثل هذا نموذج هابط. 

للتعرف على أسعار العملات الرقمية اضغط هنا. 

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.