شبكة Aptos تشفير يحل مشكلة تعطل سولانا وقيود إيثيريوم 

20 أكتوبر 2022, 11:30 GMT+0300
24 يناير 2023, 03:11 GMT+0300

تستعد شبكة Aptos ذات الطبقة الأولى إلى الانطلاق في وقت من هذا العام بقدرتها التقنية التي تحل بعض قيود إيثيريوم ووقت التوقف المتكرر على شبكة سولانا. 

وتم بناء الشبكة الجديدة بلغة برمجة Rust كما تحل لغة MOVE بعض مشكلات الإيثيريوم التي من ضمنها قابلية التوسع حيث إنه لا يمكن إجراء معالجة متوازية للشبكة. 

معالجة شبكة Aptos

والمعالجة المتوازنة ضرورية للمعاملات الأسرع، ولكن آلية إيثيريوم يمكنها فقط معالجة المعاملات بالتسلسل، حيث تؤثر هذه المشكلات ايضا على حلول الطبقة الثانية الخاصة بإيثيريوم، وهو جزء من سبب عدم قدرة الشبكة الرئيسية على القياس بدون التجزئة. 

ولكن شبكة سولانا عبارة عن شبكة بلوك تشين ذات معالجة متوازية وهو سبب قيامها بعدد كبير من المعاملات ولكن توقف الشبكة عن العمل يمثل أحد المشكلات الرئيسية. 

ومع البلوك تشين الخاصة بشبكة Aptos يمكن السيطرة على كافة القيود لأن الشبكة تعالج 160.000 معاملة في الثانية  ومن خلال استخدام محرك التنفيذ Block-STM تضمن الشبكة انخفاض رسوم المعاملات. 

وتضمن المعالجة المتوازية تنفيذ المعاملات في وقت واحد وضمان التحقق من صحتها، فلا تؤثر المعاملة غير الناجحة على جميع السلسلة، ولكن يتم إبطال المعاملات الفاشلة وإعادة تنفيذها بفعل ذاكرة معاملات البرامج. 

تزايد الانتباه إلى مختبرات Aptos

وقد صار الاهتمام بهذه الشبكة كبيراً مع وجود 20 ألف عقدة للتحقق من شبكة الاختبار إضافة ويمثل هذا أكثر من أضعاف عدد المدققين على شبكة سولانا. 

وتكمن الفائدة من الاستفادة من تطور الشبكة لمدة 3 سنوات حيث يعمل أكثر من 350 مطور من حول العالم على هذه الشبكة. 

وإضافة إلى المصداقية والتوسع والثقة تتمتع الشبكة ايضا بطبقة أخرى من الأمان، حيث يمكن التعامل مع جميع الأصول بصورة منفصلة على السلسلة بفعل لغتها البرمجية. 

ويعني هذا أن نسخ أو إسقاط الأصل بعد إنشائه أمراً مستحيلاً، ولذلك لا يمكن أن تحدث الهجمات على إيثيريوم، مثل تحقيق إعادة الدخول على الشبكة. 

ويمثل هذا الاهتمام المتزايد بدء تقييم أعلى لمعظم حلول البلوك تشين من الطبقة الأولى، وليس هذا هو السبب الوحيد، بل يعبر التمويل من أصحاب رؤوس الأموال عن سبب أخر. 

وعلى الجانب الآخر، فقد أسس البعض في شركة ميتا، مشروع Diem الذي لم يحالفه النجاح، ولكنهم نجحوا في تأسيس Aptos لتجمع الشبكة 350 مليون دولار من التمويل من بعض كبار المستثمرين في سوق العملات الرقمية مثل أندريسن هورويتز وبورصة FTX وجامب كريبتو، وOAK HC وكوين بيز وتايجر جلوبال وبينانس. 

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.