عالم ميتافيرس يرحب بالمحفظة الإلكترونية ميتا باي

تم التحديث وفقاً لـ Doaa Shedded
الموجز
  • محفظة ميتا باي الإلكترونية وميزاتها في عالم ميتافيرس
  • عالم ميتافيرس أول بذرة لشركة ميتا
  • تعاون مشترك بين ميتا ومايكروسوفت واتفاق على معايير مفتوحة
  • الآن استمتع بإمكانية فتح حساب تداول إسلامي حلال بدون فوائد (سواب فري) ومتوافق مع الشريعة الإسلامية قم بالتسجيل الآن

أعلن مارك زاكربيرج عن إطلاق محفظة الدفع عبر الإنترنت في عالم ميتافيرس وأطلق عليها اسم "ميتا باي" أو "Meta Pay" بالإنجليزية. وتعد هذه الخطوة الثانية في خطة إعادة تسمية فيسبوك بالكامل، والتي بدأت بتغيير اسم الشركة إلى "ميتا"، واليوم تم إعادة تسمية المحفظة الإلكترونية "فيسبوك باي" رسمياً لتصبح "ميتا باي"، وفي رأيه هذا هو الإصدار الأول من محفظة عالم ميتافيرس ومن المفترض أن تتبعه إصدارات وترقيات أخرى.

أعلنمارك زاكربيرج الرئيس التنفيذي لشركة "ميتا" من خلال منشور عبر موقع فيسبوك إطلاق محفظة الدفع الإلكتروني ميتا باي لتحل محل فيسبوك باي، مؤكداً على تزويدها بميزات وخصائص إضافية جديدة تناسب استخدامها في عالم ميتافيرس.

محفظة ميتا باي الإلكترونية وميزاتها في عالم ميتافيرس

وتتميز محفظة الدفع الإلكترونية ميتا باي بإمكانية استخدامها عبر منصة العالم الافتراضي ميتافيرس، وأوضح زاكبريرج أنه من خلالها يمكن للمستخدمين "إدارة هويتهم وممتلكاتهم وطريقة الدفع المقبولة." ثم أضاف أنها ستسمح للمستخدمين بالقيام بالمعاملات والتحويلات المالية عبر جميع المنصات المملوكة لشركة ميتا وهي فيسبوك وانستجرام ووواتس أب وماسنجر وغيرها من المنصات المدعومة بشراكة مع شركة ميتا.

وقد قام زاكربيرج بإدراج الطرق المختلفة التي يمكن لمستخدمي عالم ميتافيرس الاستفادة من محفظة "ميتا باي"، على سبيل المثال وليس الحصر، شراء القطع الفنية واللوحات والمقاطع الموسيقية والأغاني والملابس والأزياء الرقمية وتذاكر حضور الحفلات والفاعليات الافتراضية وكافة تجارب الواقع الافتراضي المتاحة في عالم ميتافيرس.

وأضاف "يتوقف حجم استفادتك من محفظة ميتا باي الإلكترونية على مقدار نشاطك واستخدامك للمشتريات الرقمية؛ لأنها ببساطة ستخلق سوقاً أكبر لصانعي المحتوى. وكلما كانت التحويلات والمعاملات المالية أكثر سهولة، تضاعف حجم الفرصة أمام صانعي المحتوى، لذا فنحن فخورين ومتحمسين للغاية للمضي قدماً في تطوير هذه المحفظة."

ومن جانب آخر، أشار زاكربيرج بشكل غير مباشر إلى أن شركته "ميتا" قد تقوم بإطلاق رموز مميزة غير قابلة للاستبدال أو ما يُعرف باسم NFTs (توكن) في المستقبل. وذكر في منشوره المطول أن "في عالم ميتافيرس، دليل الملكية سيكون له أهمية بالغة الأهمية، خاصة إذا كنت ترغب في استخدام ممتلكاتك عبر منصات أو خدمات مختلفة."

عالم ميتافيرس أول بذرة لشركة ميتا

يعد عالم ميتافيرس أول بذرة ابتكار وإبداع لشركة ميتا، وعلى الرغم من حجم الميزانية الضخمة والمرعبة التي يستنفذها هذا العالم الافتراضي على المدى القصير، إلا أن الشركة لا زالت مصرة على بذل كل ما هو غالي ونفيس من أجله. حيث خصصت شركة ميتا ميزانية تخطت مليارات الدولارات لأغراض بحث وتطوير عالم ميتافيرس الذي لم يبد حتى الآن أي بوادر استحقاق لهذا الحجم من الإنفاق.

ولكن ربما تغير الرياح مجراها قريباً ليثبت الوليد الأول لشركة ميتا نبوءة مبتكريه وإيمانهم به، حيث الشركة حالياً لمجموعة من التجارب التقنية في هونج كونج والتي أعربت الشركة ورؤسائها التنفيذين عن ثقتهم البالغة في إمكانيات هذه التقنيات وريادتها التي ستغير التاريخ.

تعاون مشترك بين ميتا ومايكروسوفت واتفاق على معايير مفتوحة

شهد مطلع هذا الأسبوع اتفاق مشترك بين ميتا ومايكروسوفت وإبيك جميز و33 شركة تقنية أخرى على التعاون على معايير مفتوحة يتم تضمينها في عالم ميتافيرس، أطلقوا عليها "منتدى معايير عالم ميتافيرس" وستعمل المجموعة على تشكيل معايير مفتوحة وقابلة للتشغيل المتبادل مختصة بتقنيات الواقع المعزز والواقع الافتراضي والتقنيات الجغرافية المكانية وثلاثية الأبعاد.

ويعد الهدف الأساسي من هذه المجموعة هو مناقشة نقاط الضعف المتعلقة بقابلية التشغيل المتبادل والتي بدورها تعيق صناعة عالم ميتافيرس وتحيل بينه وبين تطوره الضخم. ولم يمثل هذا التعاون مفاجأة لأحد، فمن الطبيعي أن ترغب تلك الشركات التقنية العملاقة في التعاون معاً في مشروعات تقنية قائمة على الترابط بشكل أساسي.

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.