اعرض المزيد

بسبب أزمة التضخم..هل تتجه تركيا نحو الاعتماد على بيتكوين؟

3 mins
بواسطة Najma Noui
تم التحديث وفقاً لـ عبدالحكيم أبوبكر

الموجز

  • الأتراك يتحوطون من التضخم بالاستثمار في بيتكوين
  • تركيا ليست الدولة الوحيدة التي تتجه إلى العملات المشفرة وسط الصعوبات الاقتصادية
  • برومو

سلط استطلاع أجرته بورصة KuCoin الضوء على زيادة بنسبة 12٪ في استثمار العملات المشفرة، خاصة بيتكوين، بين المواطنين الأتراك. وتأتي هذه الموجة من الاستثمار أيضًا في أعقاب ارتفاع حاد في التضخم في البلاد وخسارة العملة المحلية لأكثر من 50٪ من قيمتها.

الأتراك يتحوطون من التضخم بالاستثمار في بيتكوين

على الرغم من الإطار القانوني المتشدد في تركيا. حيث حظرت البلاد مدفوعات العملات المشفرة بسبب إمكانية حدوث أنشطة غير قانونية ونقص التنظيم، يبدو أن عملية تبني العملات المشفرة تسير على الطريق الصحيح في بلاد العثمانيين.

وفقًا لدراسة أجرتها KuCoin في الفترة من 5 إلى 12 مايو 2023. فإن أرقام استثمارات العملات المشفرة في تركيا تتزايد بشكل ملحوظ. ويشير تقرير المنصة إلى بحث السكان عن بدائل في مواجهة التضخم الذي يصعب السيطرة عليه.

في يوم الجمعة الموافق 1 سبتمبر، أصدرت بورصة العملات المشفرة KuCoin تقريرها الذي كشف الاتجاه المتزايد لاستثمارات العملات المشفرة في تركيا. كما كشفت الدراسة أن نسبة مستثمري العملات المشفرة في تركيا الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و60 عامًا ارتفعت من 40% في نوفمبر 2021 إلى 52% بحلول مايو 2023. ووفقًا للبيانات، فإن معظم هؤلاء المستثمرين (71%) استثمروا في عملة بيتكوين بالتحديد.

لتفسير توجه الأتراك نحو العملات المشفرة، وصل معدل التضخم في البلاد إلى أكثر من 58% خلال عام واحد فقط. بحسب بيانات رسمية نشرتها الحكومة التركية- وهو أعلى مستوى تشهده البلاد منذ عام 2022.

تركيا

وبالإضافة إلى الوضع الاقتصادي المعقد. فإن انخفاض قيمة العملة المحلية (الليرة التركية) كان من أبرز العوامل التي دفعت الأتراك نحو بيتكوين. ليس لدى البالغين والشباب على حد سواء خيار سوى البحث عن بديل لليرة. ولذلك تبرز العملات المشفرة على أنها منطقية للتحوط رغم مخاطرها.

أيضا، كشف استطلاع KuCoin عن الكثير من البيانات المثيرة للاهتمام فيما يتعلق بعلاقة السكان الأتراك بالعملات المشفرة. مثلًا، سلط التقرير الضوء على حقيقة أن 50% من البالغين الذين شملهم الاستطلاع يمتلكون عملات مشفرة.

والأمر الأكثر إثارة للاهتمام هو أن 14% من المشاركين في الاستطلاع يستخدمون العملات المشفرة مثل بيتكوين كوسيلة لتقديم الهدايا. بالمثل، يستخدم 13% العملات المشفرة كوسيلة لتحويل الأموال من نظير إلى نظير. وأخيرًا، يحصل 9% منهم على رواتبهم بالعملات المشفرة، ويقدم 8% تبرعات بالعملات المشفرة للجمعيات الخيرية.

تركيا ليست الدولة الوحيدة التي تتجه إلى العملات المشفرة وسط الصعوبات الاقتصادية

تركيا ليست الدولة الوحيدة التي تتجه إلى العملات المشفرة وسط التحديات الاقتصادية الصعبة وارتفاع معدل التضخم. حيث شهدت الأرجنتين الكثير الضغوط التضخمية، التي أدت إلى ارتفاع في معدل اعتماد العملات المشفرة بين المواطنين. بلغ معدل ملكية العملات المشفرة في الأرجنتين 23.5%.

قديمًا، كان الذهب هو الأصل الذي يلجأ إليه العديد من المستثمرين الذين يبحثون عن التحوط ضد التضخم. لكن الآن، تزداد شعبية الأصول الرقمية في البلدان التي تواجه صراعات اقتصادية مع تراجع زخم الذهب! كما يُنظر إلى العملات المشفرة، خاصة بيتكوين بشكل متزايد على أنها وسيلة تحوط فعالة ضد التضخم، خاصة في الأسواق الناشئة.

علاوة على تركيا والأرجنتين، تحول العديد من الفنزويليين أيضا إلى العملات المشفرة. ففي الوقت الذي تعاني فيه البلاد تضخمًا غير مسبوق، اختار مئات الآلاف في البلاد استخدام العملات المشفرة كوسيلة للمعاملات اليومية. وكذلك للحفاظ على قيمة ثرواتهم ومداخيلهم.

من جهة أخرى، لا يرتبط استخدام التشفير واعتماده بتردي الأوضاع الاقتصادية في بلد ما. مثلًا، يتزايد عدد الأمريكيين الذين يستخدمون العملات المشفرة بشكل يومي. على الرغم أن النظام المالي في البلاد مستقر نسبيا. لكن أيضا لا يمكن نكران أن اعتماد الكثير من الأمريكيين للعملات المشفرة ينبع من ذعرهم من التضخم الذي يهدد البلاد.

في الختام، يؤدي ارتفاع التضخم في عدد من دول العالم إلى طفرة هائلة في اعتماد العملات المشفرة. كما إن الاعتماد المتزايد لبيتكوين في البلدان التي تواجه تحديات اقتصادية كبيرة يعزز مصداقيتها كأداة للتحوط ضد التضخم.

أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.

bic_Crypto_in_Arab_neutral_3-1.png
Najma Noui
حصلت نجمة على الماجيستير في الإحصاء التطبيقي والاقتصاد القياسي قبل أن تكتسب خبرة كبيرة في تحليل البيانات والتطوير التجاري. وتهتم بمجال تكنولوجيا المالية FinTech، بلوكتشين، الويب 3، الذكاء الإصطناعي وسوق الأصول المشفرة ومشتقاتها. شاركت نجمة في العديد من الفعاليات والأحداث العالمية في صناعة الكريبتو. كما أنها حاورت العديد من مشاهير وأقطاب الصناعة.
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/