اعرض المزيد

تقرير إخباري اسم "ملكة الكريبتو" الهاربة يظهر بعد خمس سنوات من الاختفاء

4 mins
بواسطة Elhadi Bouazizi
تم التحديث وفقاً لـ دعاء شديد

قوانين بيع العقارات الجديدة في المملكة المتحدة تساعد على كشف اسم روجا إجناتوفا. والتي تعرف باسم ملكة الكريبتو والمتهمة الرئيسية في واحدة من أكبر قضايا الاحتيال في مجال العملات الرقمية المشفرة. عبر مخطط بونزي أو الاحتيال الهرمي بقيمة قدّرها مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي 4 مليارات دولار.

من هي ملكة الكريبتو؟

 روجا إجناتوفا Ruja Ignatova التي تبلغ من العمر 42 عام ولدت في بلغاريا وتحمل الجنسية الألمانية. وشريكها التجاري سيباستيان غرينوود، أطلقوا في عام 2014 عملية واحتيال وقع ضحيّتها الكثير من عشاق العملات الرقمية المشفرة. بعد أن أوهموهم أن عملتهم الرقمية المشفرة OneCoin التي كانوا سيطلقونها ستكون "قاتلة البيتكوين Bitcoin".

وعدوهم بتحقيق عوائد تتراوح بين خمسة وعشرة أضعاف الأموال المستثمرة. بينهما كانوا في جلساتهم المغلقة يصفون هؤلاء المستثمرين ب "أغبياء" و "مجانين". ولكن في أكتوبر 2017، اختفت روجا إجناتوفا والتي صارت تلقّب ب “ملكة الكريبتو Crypto Queen". ولم يتم رؤيتها منذ ذلك الحين.

وهي الآن مدرجة في قائمة مكتب التحقيقات الفيدرالي لأهم 10 هاربين مطلوبين. وهي المرأة الوحيدة حاليًا على هذه القائمة. و مدرجة في قائمة البحث و إشعار أحمر من  الانتربول: بتهمة الاحتيال وغسل الأموال. مع الوعد بتقديم مكافأة مقابل المعلومات التي تؤدي إلى اعتقال المؤسس المشارك للعملة المشفرة المزعومة "OneCoin".

وقالت الشرطة من أنها على الأرجح أجرت عملية جراحية تجميلية لتغيير مظهرها، حتى لا يتعرّف عليها أحد ويٌقبض عليها. لكن في وقت سابق من هذا الشهر، ورد أن السيدة روجا إجناتوفا خرجت من مخبئها للمطالبة بأحد ممتلكاتها.

قوانين بيع العقارات تكشف ملكة الكريبتو

الملكة الهاربة تمكنت من الاختباء والتخفي لأكثر من خمس سنوات دون أي يستطيع اكتشافها أحد، لكن يبدو أنها ارتكبت خطأ فادح واحد هذه المرّة.

فمنذ عدة أيام، عُرضت شقة علوية فاخرة (بنتهاوس) في ضاحية كنسينغتون في إنجلترا للبيع بسعر 12.5 جنيه إسترليني ثم تم تخفيضه إلى 11 مليون جنيه إسترليني.

روجا إجناتوفا اشترت العقار بوساطة شركة متخصصة، لكن قانون بيع العقارات الجديد في بريطانيا يفرض ذكر الاسم الكامل للشخص المستفيد من العقار.

ولذلك قدم المحامون الذين يمثلون روجا إجناتوفا دعوى رسمية على العقار على أنها "المالك المستفيد" للشقة في ملف مع الهيئة التنظيمية في المملكة المتحدة.

تغيير قوانين وقواعد عمل هيئة Companies House المسؤولة عن تسجيل ونشر المعلومات عن كل الشركات في المملكة المتحدة. أجبر روجا إجناتوفا على ذكر اسمها بالكامل بدلاً من اسم شركتها الصورية فقط.

في السابق، كان العقار مملوكًا لشركة تسمى Abbots House Penthouse Limited، ومقرها في جزيرة غيرنسي التي تعد ملاذ ضريبي مشهور مع إشراف حكومي ضعيف.

وهذا ما ساعد روجا إجناتوفا في البقاء خارج السجلات العامة وسندات تسجيل الأراضي - حتى الآن.

بائع العقارات الراقية نايت فرانك أدرج هذا العقار للبيع، قبل أن يسارع إلى حذفه بعد أن تبين أن ارتباطه بروجا إجناتوفا

وكان المراسل الاستقصائي جيمي بارتليت بالاشتراك مع بي بي سي، أول من أشار إلى العلاقة بين المنزل الفاخر المعروض للبيع وروجا إجناتوفا. والآن تم تأكيد هذا الارتباط. قال بارتليت إنه يمكن أن يكون اختراق مهم في القضية.  

وقال في تصريح لموقع iNews: “أصبحت الآن أكثر النساء المطلوبات في العالم مدرجة رسميًا على أنها المالك المستفيد النهائي لشقق بنتهاوس في لندن"." هذا يعني أنها لا تزال على قيد الحياة، وهناك وثائق في مكان ما تحتوي على أدلة حيوية عن مكان وجودها في الآونة الأخيرة.

وأضاف: "على الأقل، ينبغي أن يسهل على السلطات تجميد تلك الأصول - وربما حتى البدء في إعادة الأموال إلى الضحايا."

ملكة الكريبتو في قائمة مكتب التحقيقات الفيدرالي للمطلوبين

اتهمت وزارة الادعاء الأمريكية السيدة إجناتوفا بالتآمر لارتكاب عمليات احتيال عبر الإنترنت، والاحتيال الإلكتروني، والتآمر لارتكاب عمليات غسيل الأموال، والتآمر لارتكاب الاحتيال في الأوراق المالية والاحتيال في الأوراق المالية.

أطلق مكتب التحقيقات الفدرالي قائمة المطلوبين في عام 1950 ومن بين 529 مطلوب في تاريخ القائمة، توجد، فهي واحدة من 11 امرأة فقط.

وتم عرض مكافأة قدرها 100000 دولار أمريكي مقابل أي معلومات تؤدي في إلى اعتقالها.

قال مكتب التحقيقات الفدرالي إن ملكة الكريبتو ربما سافرت بجواز سفر ألماني من أثينا، ربما إلى الإمارات العربية المتحدة أو ألمانيا أو روسيا أو أوروبا الشرقية أو حتى عادت إلى بلغاريا.

 المحامي الأمريكي الذي يقاضي السيدة إجناتوفا، داميان ويليامز، أصدر بيان الشهر الماضي قال فيه إن رموزها المشفرة غير مجدية.

وقال في تصريح لشبكة CNN: "في الواقع، كانت عملات OneCoin عديمة القيمة نهائيا".

"وكانت تهدف لأمر واحد فقط، وهو الكذب على الناس العاديين في جميع أنحاء العالم للاستيلاء وسرقة أموالهم التي حصلوا عليها بشق الأنفس."

وأضاف المتحدث باسم مكتب التحقيقات الفدرالي مايكل دريسكول: "لقد هربت آخذة معها مبلغًا هائلا من النقود". "المال يتيح لها شراء الكثير من الأصدقاء، وأتصور أنها ستستغلّ ذلك."

شركاء في الجريمة أقل حظا

شركاء إجناتوفا كانوا أقل حظا منها. أحد مؤسسي OneCoin الآخرين فر هو أيضا، ولكن على عكس السيدة إجناتوفا، لم يبقى حرا لفترة طويلة.

في يوليو 2018، تم اعتقاله في جزيرة كوه ساموي Ko Samui بتايلاند. وتم تسليمه إلى الولايات المتحدة حيث أقر بالذنب في الاحتيال والتآمر لارتكاب الاحتيال والتآمر لغسل الأموال. وسيصدر ضده حكم في أبريل / نيسان ويمكن أن يصل إلى 20 عاما في السجن.

 شقيق روجا إجناتوفا، كونستانتين إجناتوفا Konstantin Ignatova، تولة إدارة المشروع بعد هروبها. وتم القبض عليه في مارس 2019 في مطار لوس أنجلوس بينما كان على وشك ركوب طائرة متجهة إلى بلغاريا.

 أقر بعدها بأنه مذنب بتهمة التآمر على الاحتيال وغسل الأموال والاحتيال. ومن المقرر أن يُحكم عليه الشهر المقبل. مشروع OneCoin لم يعد يعمل وموقع الويب معطّل.

أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات
أفضل منصة كريبتو في الإمارات

Trusted

إخلاء مسؤولية

جميع المعلومات المنشورة على موقعنا الإلكتروني تم عرضها على أساس حسن النية ولأغراض المعلومات العامة فقط. لذا، فأي إجراء أو تصرف أو قرار يقوم به القارئ وفقاً لهذه المعلومات يتحمل مسؤوليته وتوابعه بشكل فردي حصراً ولا يتحمل الموقع أية مسؤولية قانونية عن هذه القرارات.

MEFrame_1943.jpg
Elhadi Bouazizi
الهادي بوعزيزي هو متداول محترف منذ 15 عامًا في قطاعات الفوركس والعملات المشفرة. تخرج هادي من كلية الهندسة ولكنه تخصص في مجال الاقتصاد الرقمي والتداول ويحترف كتابة المحتوى الاقتصادي والتحليلات الفنية والأساسية منذ فترة طويلة. كذلك يساهم الهادي في إثراء المحتوى التعليمي العربي الخاصة بالعملات المشفرة والبلوكتشين في العديد من المراكز العالمية وأسواق المال.
READ FULL BIO
برعاية
برعاية
للإعلان والمبيعات: https://ar.beincrypto.com/sales/